على هامش مطالبة المناضل الكبير كريم طابو بانتخاب مجلس تأسيسي

IMG_87461-1300x866

أولا  أهنئ  الأخ  المناضل  الفذ  السيد  كريم  طابو  على  تحريره  من  قبضة  طغاة  السلطة  في  جزائر  الأحرار ، و من  مثل  هؤلاء  الأبطال نتعلم  من  شقائهم  وعذاباتهم  على  يد  الطغاة ،  كما  نتعلم  من  سلوكهم  وأقوالهم  وأفعالهم  النبيلة  الشيء  الكثير  لتنوير  طريقنا  نحو  أنجع  السبل  لاقتلاع  مافيا  الجنرالات  التي  تحكمنا  بالحديد  والنار... وعلى  هامش  تصريح  الأخ  كريم  طابو لجريدة  " القدس العربي النسخة الالكترونية "  تحت  عنوان ( المعارض الجزائري كريم طابو يجدد المطالبة بانتخاب “مجلس تأسيسي )  حيث  جاء  فيها : " جدد المعارض الجزائري كريم طابو، أحد وجوه الحراك الاحتجاجي، مطالبته الأربعاء بتشكيل مجلس تأسيسي.وقال طابو إثر مؤتمر صحافي في العاصمة الجزائر إن “التغيير مطلب شعبي (…)، يمكن أن يكون انتخاب مجلس وطني تأسيسي سيادي عملية تؤسس (…) لجزائر حرة ومزدهرة واجتماعية وديموقراطية”.كما طالب بإطلاق “مسار انتقال ديموقراطي” للخروج من “الانسداد” الذي تعيشه البلاد.."  قلتُ وعلى  هامش  تصريح  كريم  طابو  يمكن  التذكير  بأن  مجلتنا  الغراء  " الجزائر تايمز"  قد  نشرت   في  ( ركن للأحرار  فقط )  بتاريخ 11 ماي  2019  مقالا  كتبتهُ  تحت عنوان ( معاداة  فكرة المجلس التأسيسي هي من مؤشرات إعادة إنتاج عصابة أخرى لتحكم الجزائر ) ، وقد  كان  ذلك  المقال  بسبب  حوار  استفزازي  أجرته  "جريدة  الخبر"  ليوم 09  ماي  2019  مع  علي بن فليس  والذي  يمكن  اختصار ما  جاء  فيه  كما  يلي :  " استعجاله  لإجراء  انتخابات  رئاسية  لأنه  كان  في  شوق  حار إليها  لأنه - المسكين - كان  طامعا  في  أن يكون  رئيسا  للجزائر  ولم  يكن  يدري  أنه  مجرد  دمية  من  شياتة  السلطة  العسكرية  في البلاد ، وقد كان  يكره  كرها  شديدا  كل  من  ينادي  ( بانتخاب  مجلس  تأسيسي ) على غرار ما  قامت  به  تونس ،  وحينما  سُئِلَ  عن  وجهة نظره في حل الأزمة  في البلاد قال  حرفيا  :" ليس لدي حكم مسبق على طبيعة أو شكل حل الأزمة الخطيرة التي يعيشها البلد، سواء أتعلق الأمر بالرئاسيات أو بالمجلس التأسيسي، فالمهم في نظري هو أن تتوفر في الحل المنشود، أيا كانت طبيعته وأيا كان شكله، الشروط الثلاثة التالية: أولا: أن يساهم في سد الفراغ المؤسساتي الرهيب الذي يعاني منه البلد راهنا. ثانيا: أن يقلص من عمر الأزمة عوض أن يمددها بصفة غير محسوبة العواقب. وثالثا: أن يجنب البلد تكاليف لا تطاق سياسيا واقتصاديا واجتماعيا...ومن هذا المنظور فإن السؤال المطروح بسيط جدا  - يضيف  علي بن فليس - : مَنْ مِنْ الرئاسيات أو المجلس التأسيسي تتوفر فيه هذه الشروط المفصلية؟ من الجلي أن هذه الشروط لا تتوفر البتة في المجلس التأسيسي ( قالها  بثقة  الجاهل  بما  يمور  ويفور في البلد  ، أو  بنزعة  الذي  أعمى  الجشعُ  والطمعُ   بصيرتَه  للسطو  سريعا على كرسي  السلطة  وسيأتي  الدليل  على  جشعه  للسطو  على  كرسي  السلطة  فيما  سيأتي )  وهكذا استمر  هذا  الجهول  قائلا " ، فالمجلس التأسيسي لا بد له من متسع من الوقت لصياغة الدستور الجديد، وهذا يعني سنتين أو ثلاث سنوات كحد أدنى، وعلى طول هذه المدة سيبقى البلد تحت طائلة اللااستقرار والريب والارتياب، فسيكون البلد محروما من رئيس شرعي وذي مصداقية وفاعلية، وستكون الحكومة مجردة من أي وسيلة إصلاحية ذات معنى للتصدي لأوضاع محكوم عليها بالتدهور والتردي، وسيصب المجلس التأسيسي كل اهتمامه على صياغة الدستور، وهو موضوع عهدته وسينجر عن ذلك تجميد أو تأجيل كل التشريعات المؤطرة للإصلاحات المستعجلة والملحة التي تقتضيها أحوال البلد المقلقة حقا، وعلى طول المدة ستبقى الدولة دون رئيس يجسدها في الداخل وفي الخارج، وستبقى الحكومة مكبلة الأيدي في وجه ورشات الإصلاح والتقويم الحيوية التي يتوجب فتحها، وسيضيّع الاقتصاد الوطني المنهك أصلا وقتا ثمينا يضاعف من تكلفة إنعاشه والارتقاء به إلى مستويات مقبولة من النمو وخلق الثروات، وستبقى إدارة البلد في وضع سباتي، وفوق كل هذا وذاك فإن التلاقح بين تدهور الأوضاع الاقتصادية والتوترات الاجتماعية المرتقبة قد يدخل البلد في دوامة الاحتجاجات الاجتماعية المزمنة، مع كل ما يمكن أن يترتب عن ذلك من نتائج غير محسوبة العواقب، لا أريد أن أبالغ لكن أخشى ما أخشاه هو أنه بعد سنتين أو ثلاث سيكون لنا دستور جاهز دون دولة قائمة للتمتع به والانتفاع منه. وبالنظر لكل هذه المعطيات الدامغة، فإن الرئاسيات هي أقصر الطرق وأقلها تكلفة للتوجه نحو التحول الديمقراطي المنشود "(انتهت هرطقة علي بن المفلس).

سبحان الله  العظيم  إن رب العالمين  بفضح  المشعوذين  بأسرع  مما  نظن  ومن  حيث لا  نحتسب :

1) يعترف  بعظمة لسانه  قبل  كل  شيء  بقوله  :  " ليس لدي حكم مسبق على طبيعة أو شكل حل الأزمة الخطيرة التي يعيشها البلد، سواء أتعلق الأمر بالرئاسيات أو بالمجلس التأسيسي "  ثم  يخوض  في  تفصيل  الحل  الذي  وسوس  له  به  شيطانه  ليفضح  دواخل  نفسيته  دون  شعور .

2) المشعوذ  هو الذي  له  الثقة  الكاملة  في  نفسه  أنه  يخاطب  قوما  أكثر  منه  جهلا  وهو  العارف  وحده بالأوضاع  التي  يتحدث عنها  في  حين  أنه  مجرد  بعوضة من  الهوام  .

3)    قال هذا  العنصر من  عناصر  العصابات  السابقة  التي  حكمت  الجزائر " من الجلي أن هذه الشروط لا تتوفر البتة في المجلس التأسيسي " قال هذا  الكلام   بكل  ثقة في النفس لأنه  أجهل من وَتِدٍ صَدِيءٍ في مزبلة طال عليها الزمان. وهذا  دليل أن  بينه  وبين  الجزائر  كدولة  ما  بين  السماء  والأرض ، وبينه  وبين  ما يجري  فيها  من  صنع  شباب  22فبراير 2019  ما  بين  الـتِّـبْـرِ  والتِّبْنِ ... وكما  قلتُ  سابقا :  فقد  صدر  منه  ذلك  بنزعة  الذي  أعمى  الجشع  والطمع   بصيرته  للسطو  سريعا على كرسي  السلطة  وسيأتي  الدليل  على  جشعه  للسطو  على  كرسي  السلطة .

4) وأطنب  في  تفسير  كراهيته  لاختيار  مرحلة  انتخاب  مجلس تأسيسي   وهو  الذي  اعترف  وهو  يهرف  بما لايعرف بأنه ليس لديه  حكم مسبق على طبيعة أو شكل حل الأزمة الخطيرة التي يعيشها البلد، سواء أتعلق الأمر بالرئاسيات أو بالمجلس التأسيسي ، ولكن  حينما  دخل  في  الحديث  عن المجلس  التأسيسي  صبَّ  عليه  جام  جهله  وحقده  على  مرحلة  المجلس  التأسيسي  - لو اختارها  الشعب -  لأنه  يعرف  قدره  إذا  رفع  الأمر  إلى  الشعب  مباشرة   في  انتخاب  مجلس  تأسيسي  ، فلا أحد  يعرفه  من  الشعب  الحر  لأنه  من  ( شعب  بومدين   الحلوف  )  والشعب  الجزائر  الحر  سينتقم  من ( شعب  بومدين  الحلوف )  وكانت  محلة  المجلس التأسيسي  سترميه  خارج  اللعبة  السياسية  وتلقي  به  في  مزبلة  التارسخ  وقد  كان  مصيره  كذلك  - يا سبحان  الله - حتى  بعد أن  نفذ  القايد  صالح  طريق  الرئاسيات  بأمر أسياده  مافيا  الجنرالات  الحاكمة ،  والغريب  أنه  سقط  أرضا  في  رئاسيات  ثلاث :  2004 – 2014 – 2019  ولم  يتعظ  لأنه  بليد  .

5) قال  هذا  الغبي  إذا  اختارت  البلاد  طريق  انتخاب  المجلس  التأسيسي :"  فسيصب المجلس التأسيسي كل اهتمامه على صياغة الدستور، وهو موضوع عهدته وسينجر عن ذلك تجميد أو تأجيل كل التشريعات المؤطرة للإصلاحات المستعجلة والملحة التي تقتضيها أحوال البلد المقلقة حقا، وعلى طول المدة ستبقى الدولة دون رئيس يجسدها في الداخل وفي الخارج، وستبقى الحكومة مكبلة الأيدي في وجه ورشات الإصلاح والتقويم الحيوية التي يتوجب فتحها، وسيضيّع الاقتصاد الوطني المنهك أصلا وقتا ثمينا يضاعف من تكلفة إنعاشه والارتقاء به إلى مستويات مقبولة من النمو وخلق الثروات، وستبقى إدارة البلد في وضع سباتي " … سبحان  الله !!!  فالبلاد  تعيش  كل  هذه  المصائب  ولها  رئيس  مزور  هارب  كان  يظن  المعتوه  علي بن  المفلس أنه  إذا  اخترنا  الرئاسيات  سنتجنب  كل  هذه  المصائب  وما  حصل  هو  العكس  تماما  بل  زادت  مصيبة  أخرى  هي  البحث  عن  المتغيب   الدائم   الرئيس  المزور  ويقال  إنه  طلب  اللجوء  السياسي  في  ألمانيا  أو أي  بلد  آخر ، فلو  كانت  فيك  يا  ابن  المفلس  ذرة  من  حياء  الرجال  وكرامتهم  يا  ابن  فليس  لخرجت  إلى  صحراء  قفراء  بعيدة  جدا  عن  الحاضرة  و أخذت  قطعة  من  زجاج  وشرعت  في  ندب  خديك  حتى  تصيران  كالغربال   لأنك  كنت  خارج  أي  احتمال  بآلاف  السنوات  الضوئية ...

6) بالله  عليك  يا ابن  المفلس  ما  رأيك  في  قولك  التالي   وأنت  تختار  الرئاسيات  على  انتخاب  مجلس  تأسيسي  :  قلت  أنتَ  بدون  حياء  " وبالنظر لكل هذه المعطيات الدامغة، فإن الرئاسيات هي أقصر الطرق وأقلها تكلفة للتوجه نحو التحول الديمقراطي المنشود "....المعطيات  الدامغة  في  نظرك  يا سليل ( شعب  بومدين  الحلوف ) ، تذكرني  (  الدامغة  )  هذه  عندما  أعود  وأسمع  خطب  المقبور  بومدين  الذي  كان  بارعا  في  سلب  العقول  بالأكاذيب  والتخاريف  وأقارن  كلامه  بمصير  الشعب  الجزائري  في  2020 ،  وقد كان  المقبور  المذكور  يخاطب  شعبه  (  شعب  بومدين  الحلوف )  وهذا  الأخير  فاغرا  فاه   مبهورا  إنبهار  الجهلة  وكأنه  شعب  لا يفهم  الكلام  على  الإطلاق  ولكنه  يسمع  همهمات  وغمغمات  مخلوقٍ  يقدسونه  دون  أن  يفهموا  ما  يقول  ،  مهمتهم  أن  يقدسوه  ولا  يستطيعون  أن يسألوه  أن  يعلمهم  كيف  يفهمون  كلامه  لأن  أدمغتهم  جوفاء  فارغة  وفرحتهم  لا يعادلها  شيء  على  أرض  الجزائر  السائرة  نحو  الخراب  بأكاذيبه  وتخاريفه  وهم  فرحون  لأنهم  يسمعون  المقبور  بومدين  حتى  ولو  كان  ذاهبا  بهم  إلى  الجحيم ... ذكرتني  كلمة (  الدامغة )  بتاريخ  مظلم  أحلك  من  سواد  ريش  الغراب ،  تاؤيخ  تأسيس  المقبور  بومدين  لسلالة  مافيا  جنرالات  فرنسا  ونحن  يسيل  لعابنا  لِمَا  نسمع  منه  وهو  يؤكد  كلامه  بمفردات  من جنس ( الدمغة )  و( الأكيد )  و(  القاطع )   ( وبدون  شك )  وهلم  جرا ... الشيء  الوحيد  الذي  كان  قاطعا  في  كلامه  وهو أنه  باع  الجزائر  لفرنسا  ووضع  سلالة  مافيا  جنرالات  جزائريين  من  الذين  رفضوا  ولا يزالون  يرفضون  لحد   الساعة  أن  تنقطع  العلاقة  بينهم  وبين  فرنسا ، المقبور  بومدين  حكم  على الجزائر بأن  يبقى  تراب  الجزائر  للشعب  الجزائري  أما  ما  تحت  التراب  فليس  للجزائريين  فهو  مجانا  لفرنسا  بعد  أن  يقتطعوا  منه  نصيبا  لهم  يهربونه  إلى  فرنسا  نفسها  لتستفيد  منه  بطريقة  أخرى ، وهذه  معطيات  دامغة  تدل  عليها  حالة  التخلف  الذي  لا مثيل  له  في  العالم ... ملايير  الملايير  تستخرج  من  بطون  الأراضي  الجزائرية  و  تمر  علينا مرور  الكرام  ذاهبة  إلى  غيرنا  ونحن  لا زلنا  كما  تركنا  الاستعمار  الفرنسي  ، عفوا  الجديد  هو  إضافة  طفيلي  يمتص  دماءنا  وضعه  الاستعمار  لتنفيذ  استراتيجية  المزيد  من  تفرقة  الدول  المغاربية الخمس  وهو  خنجر  البوليساريو  ....

7) اختارت  مافيا  الجنرالات  الرئاسيات  ورسبتَ  أنتَ  فيها  بامتياز  مأساوي  فحسب النتائج  الرسمية  فقد  حصلت  على  نسبة 10,55 %  وقد  كان  عدد  الأصوات  المقبولة  هي 8.504.346  حصلت أنتَ  منها  على  897208  خولتكَ  الرتبة  الثالثة  بعد  عبد القادر قرينة  وهذه  مهزلة  وقد  كنتَ من  المُتَسرعين  لإجراء  الانتخابات  الرئاسية  فأعطاك  القومُ  الذين  ذهبوا  للتصويت  وهم  ( شعب  بومدين  الحلوف )  يعني  خنازير  الجزائر وحدهم   وليس  أحرارها  ، أعطوك  897208  صوت  وهذا  الرقم  يزري  بصاحبه  أمام  42  مليون  جزائري ، فرقمك لا  يساوي  عدد  سكان حي  صغير  جدا  من  أحياء  الجزائر العاصمة ...

8) قال هذا  المفلس  سياسيا   ذو  الحساب  البنكي  العامر  ماليا  : " فالمجلس التأسيسي لا بد له من متسع من الوقت لصياغة الدستور الجديد، وهذا يعني سنتين أو ثلاث سنوات كحد أدنى، وعلى طول هذه المدة سيبقى البلد تحت طائلة اللااستقرار والريب والارتياب، فسيكون البلد محروما من رئيس شرعي وذي مصداقية وفاعلية  " سبحان  الله  العظيم  ، كل  ما  بَـرَّرَ  به  هذا  المعتوه  المدعو  الإسراع  بالانتخابات  الرئاسية  حدث  عكسه  في  جزائر  تبون  حاشاكم ( بقي  البلد تحت  طائلة  اللااستقرار – الريب  والارتياب  في  مستقبل  الجزائر – أصبحت  البلد  اليوم  بدون  رئيس  وعلى  الأقل  فهو  رئيس  غير  شرعي –  فقط  شعب  بومدين  الحلوف  هو الذي  يعترف  به  أما  أحرار  الجزائر  فقد  حسموا  أمرهم  بشعار (  مدنية  لا عسكرية  ) و تبون  وضعه  العسكر  ولا  يتمتع  بأي  مصداقية  ، أما  الفعلية  فيجب  أن  نراه  لكي  نحكم  على  فاعليته  لأن  الجزائر منذ  حوالي  10  سنوات  أو أكثر  وهي  خارج  التاريخ  و لا قيمة  لها  ، إذن  ليس  في  الجزائر  رئيس ، ولا  حركة  ولا تأثير  في  مجريات  الحياة  السياسية  الداخلية  والخارجية  معا ....غياب  وجودي  مطلق  يهيم  كراكيزها  ويخبطون  ...

إذن حينما  صرح  كريم  طابو بإن “التغيير مطلب شعبي (…)، يمكن أن يكون انتخاب مجلس وطني تأسيسي سيادي عملية تؤسس (…) لجزائر حرة ومزدهرة واجتماعية وديموقراطية”.كما طالب بإطلاق “مسار انتقال ديموقراطي” للخروج من “الانسداد” الذي تعيشه البلاد.." ...حينما  قال  هذا  الكلام  فقد  ميز نفسه  عن  ( شعب  بومدين  الحلوف )  القطيع  الذي  مرر  على  ظهره  القايد  صالح  مشروع  استنساخ  عصابة  جديدة  مكونة  من  عناصر  العصابات  السابقة  التي  لعبت  دور  الكراكيز  في  يد  مافيا  جنرالات  فرنسا  من  أصل  جزائري ،  وكأنه  يصرخ  في  وجه  الجزائريين  كل  الجزائرييين  أن  يتحملوا  مسؤوليتهم  بأنه  لا  يصح  إلا  الصحيح  ، والصحيح  هو انتخاب  مجلس  تأسيسي  بحرية  ونزاهة  يتولى  تدبير  بناء  مؤسسات  الدولة  الباقية  للخروج  من  الانسداد الذي  تعيشه  البلاد ..

عود  على بدء :

لم  أجد  أفضل  مما  ختمتُ  به  موضوعي  السابق  بتاريخ  11 ماي 2019  حينما  ختمته  قائلا  :"  لقد أعطانا  بن فليس  من  نفسه  نموذجا  لكثير  ممن  يتربصون  ( بالحِراك )  لخنقه  حتى  لا تحقق  أهدافه  الجوهرية  : وهي  بناء  دولة  جديدة  بأحرار  الجزائر  وحرائرها  وبمؤسسات  من  صلب  الشعب  وليس  مؤسسات  صورية  كما  كانت  عليه  و لاتزال ، تلك  التي  يريد  أن  يمرق  على  ظهرها  المدعو  بن  فليس  ( وفعلا  مَرَقَ  منها  تبون  وهما  وجهان  لعملة  واحدة )  ليكون  أول  رئيس  مستنسخ   من  فلول  السلطة القديمة  التي لا  تزال  تأمل  أن  تعود  من  نافذة  انتخابات  12/12/2019 ،  أمثال  هؤلاء  المساكين  لم  يفهموا بعد  أن  الشعب  قد  قرر  الانقلاب  على  التاريخ  المزور  الذي  عاش  فيه  الشعب  مخدرا  ومنبطحا  لعصابة  بومدين  طيلة  58  سنة  ،  وكل  محاولة  لتشويه  ثورة  22  فبراير  2019  وأهدافها  سيواجهه  الشعب  بالصمود  والإصرار  على  تشطيب  كل  رموز  السلطة  القديمة  من  أصغر  شيات  مثل  بن  فليس  إلى شنقريحة  ... و قد كانت  ولا تزال  معاداة  فكرة انتخاب المجلس التأسيسي  أكبر  مؤشر  على  الإصرار لإعادة إنتاج عصابة أخرى تحكم الجزائر  قرونا  أخرى ، وما على  أمثال  بن فليس  إلا  أن  يتعلموا  كيف  يفهمون !!!!!

 

سمير كرم خاص للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. الصادق***

    النظام الفاسد عمد إلى غلق الطريق أمام كل مخلص الولوج لمركز القرار....إذن الحل هو البحث عن المسار الذي بموجبه تتحقق "نظرية الدومينو" على رواق واحد في هرم السلطة في الجزائر و صولا إلى مركز القرار حتى تقطع على السلطة الحالية روح المبادرة في المراوغة أو صد مسار " نظرية الدومينو"

  2. لمرابط لحريزي

    الأفكار الخرائرية باينة.. مثلا الصادقة***  (الكاذبة9 التي تقول بانه عليكم ان تقبلو الامر الواقع وحكم العسكر الخرائري، فهذه فكرة خرائرية باينة. أمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا أفكرا السي سمير كرم الكثير عبر هذا الموقع، يكتابات حول مواضيع شتى كلها تمنح الجزائر أوكسيجين سياسي يمكن من خلاله تصور مستقبل في أمل أكثر. فكرة انتخاب مجلس تأسيسي مثلا.. ما معناها؟ يعني غادي المواطني يختار ممثل عنه ليقوم هؤلاء المنتخبون من تأسيس مؤسسة شعبية تختار أسس تأسيس الدولة. الاوطان ليست هي فقط الجغرافية وإلا لكانت هناك دولة في القطب الجنوبي مثلا. او دولة على سطح القمر. الـــــــــــــــتـــــــــــــــــــــــــــــــاريـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــخ يكتبه البشر لسبب بسيط وهو ان فقط البشر هو من يختاري القرارات التي تؤثر على المجال الحيط به، بما في ذلك اليوم الفضاء. هناك قوانين مثل قوانين البحار، تتعلق فقط بالفضاء، على سبيل المثال المحطة الفضائية الدولية ISS. وحيث يغيب القرار البشري الذكي نجد التخلف، على سبيل المثال الجزائر. أرض فيها المعادن الثمينة والعقول العبيطة، كعقول شنقريحة الصادقة*** الحازقة وكنزة  (حمزة ) المكوزة المدعات الحمزاوية من طرف الامبراطور القمري. مـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا هــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــي الفائدة من انتخاب مجلس تأسيسي؟ الشرعية يا الخرائري، عليك ان ترحب بفكرة المناضل كريم طابو من خلال التفاعل الإيجابي مع مقال السيد سمير كرم. انتم في الخرائر ماعندكمش الشرعية المحلية يا الخوروطو. فرغم البترول ورغم ان الاستعمار ترك لكم اقوى بنية تحتية اقتصادية في افريقيا  (يعني بالمجان من ناحية المساهمة الذهنية المحلية ) مادرتو حتى زفتة. كاتموتو بالجوع. ومادام بعض الزعماء مثل زيتوت والمقري لا يفهمو في الحياة شيئا سوى الغرور والعظمة الوهمية وسرقة حقوق الآخرين على طريقة أحفاد القراصنة، فراه في مصلحتك 100% ان تناقش فكرة انتخاب مجلس تأسيسي قبل ان يتم اتخاذ القرار. وانا سأظل مع قيام الجمهورية القبايلية لانني على يقين ان العنصر الخرخوري سيفشل فكرة انتخاب مجلس تأسيسي. الـــــــــــــــشــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــيئ الذي يجب الاهتمام به هو مسألة الشرعية داخل الوطن وليس التدخل في شؤون الجيران يا بنو خرخر فالجزائر اسسها الاستعمار سنة 1830. ماحدك مغرور بحال زيتوت وبارك كاتكذب هناك تاريخ جزائري عريق، راه حنا كانعرفو نقراوْا 4 لغات او البعض منا 10، ونبحث ونتطلع كتب التاريخ للشعوب المجاورة والبعيدة. ماعمر الصين الشعبية ماسمعات بالجزائر ولا الهند العريقة ولا الولايات المتحدة الدولة العظمى. غير نتوما لي كايعجبكم الكذب لتقولو ان الجزائر عظيمة. فبدون التأسيس الاستعماري للكيان الجزائري ليس هناك أصل. الاصول العرقية للمواطنين متعددة في الجزائر. نحن نعرف سكان الصحراء الشرقية المغربية وهم مغاربة ابا عن جد. ولكن الشي لاخر كانعرفو منين جا وعلاش جا.. وماشي مشكل ! ! ! ولكن باش تبدى تقرى عليا الزابور الخرائري وانت يتحكم فيك عناصر عنصريين صهاينة، يا الخرائري كون تحشم على شوهتك. كل الوثائق التاريخية تجعل الهوية الجزائرية أضحوكة خصوصا عندما تريدون نسب الارث الحضاري المغربي للجزائر، فهذا يدل على انه ليست هناك حضارة جزائرية سوى ما اخترعتموه في المخيلة. واضح للجميع في الجيل الحالي. من فرانسا لجنوب افريقيا عندما يفتحو كتب التاريخ يعرفون ان الجزائر دخلت حيز الوجود المشروط سنة 1962. وكحلتوها وخرجتو على ريوسكم بريوسكم. مرتزقة البوليساريو توفت يا قوم اللوط الخرائري. ماكينش غير انتم من يعتبر الجزائر قوة. لاولا لقلاوي ماشي قوة. واش نتوما حصلتو غير مع الدستور ! ! باغيين تكونو دولة قوة مؤثرة على مستقل شعوب المنطقة؟ اي شعب مهبول يقدر يثيق فيكم ويمشي معاكم. ولكن كل الشعوب في المنطقة ديالنا هي شعوب ذكية شعوب لها وجود منذ قرون وعندها كتب التاريخ المحلية. عندكم حل واحد وهو فكرة انتخاب مجلس تاسيسي لان العديد فيكم يريد العودة الآن قبل سنة 2021 تحت السيادة التونسية أو السيادة المغربية. والصراحة راحة. برافو السي سمير كرم لانك فعلا تقدم خدمات ثمينة جدا يا ريت لو ديك البلاد ديالك تتسنط ليك يكون احسن. ولكن حنا المغرب علينا مسؤولية المغرب. لي بغى يوضع اليد في اليد نحاولو نتعاونو معاه، والمغرورين بحال السي زيتوت بالسلامة ماتخليش الباب يضربك في المؤخرة وانت خارج. مرة اخرى برافو السي سمير كرم وخصوصا السي كريم طابو لان العقل الرزين يجب احترامه. انتخاب مجلس تاسيسي لخلق الشرعية للجزائر فكرة في محلها من اعراب المشهد السياسي الحالي. شنقريحة وتبون لا يملكان الشرعية لا داخل الجزائر ولا خارجها وهذا ما تشاهدوه وهذه هي القراءة الصحيحة للمشهد الاقتصادي، بلد لا يزال يعتمد على بيع رصيد رأس المال في شراء حاجيات شعب 44 مليون، دليل على التخلف الطبقة السياسية في الجزائر من المقري وكامل المعارضة إلى المؤسسات السيادية الاخرى من غير مجلس لاشعب. عقلية الخوروطو العميق في الغرور. شاري السلاح وباغي يكون قوة عظمى في مجال الاقتصاد. إنه التخلف الشامل. مرة أخرى ترحمو على حليفكم البوليساريو وقيلو عليكم فلسطين سنساعدها على بناء دولتها، مسألة الحدود الجغرافية مسألة زمن وليس قرار نهائي إلى الأبد. ليس هناك سوى العقول المتخلفة من لا يفهم هذه الاشياء. حتى الاسرائيليين يفهمون. الخرطي المقري والخرطي زيتون لا يقشعان في النور ذكاءا ولا في الذكاء نورا. باغي حقوق تعطيها له سلطات سماوية الآن وهو يبقى ناعس كايحزق وملي يفيق يدير عملية ارهابية للمطالبة بالحقوق المادية ! ! ! ! اغبى من ذلك لا يمكن ان يكون. حتى الافارقة يفهمون احسن من هذا بكثير. السي طابو كايدير الخير في المجتمع ديالو وانا على يقين انه يعلم بشكل أو بآخر ان هناك نسبة من الخرائريين  (بحال الصادقة*** ) سيفشلو الفكرة قبل ان تتحول إلى نقاش. وبوصبح والشيات والخرخوري يملكون الشارع وزيتوت لا يملك الكفاءة الكافية من اجل فهم علامات الطريق. تلف باقي حتى ما قطع كيلو 1. داخلت ليه الحلوفة مسكين. قال ليك جريمة في حق الشعب المغربي. يعني النسبة اليهودية من الشعب المغربي مالهم حسب ظنك يا السي زيتوت؟ ماباغيينش التطبيع مع اسرائيل؟ هذا غير مؤشر بسيط عن غباء زيتوت فيما يتعلق بخطابه العدائي ضد مصلحة الشعب الجزائري في حال كان هناك شعب جزائري. لان الطائرة مرت عبر اجواء الشعب الجزائري. لان الجنرالات الذين يحكمون الجزائر يجتمعون مع جنرالات اسرائيل. لان لأن لأن..ز وهو جاي كيما العادة منذ 1830 بارك كايكذب على راسو باغي يحتال على الشعب المغربي. خاصك اولا تختار، واش الشعب المغربي مسلم او يهودي. مرة تجي من هنا مرة من لهيه يعني داويسة في المشهد السياسي داخل مخلية زيتوت. واش هو هنا أو هناك؟ واش هو عارف بان الجيش الشعبي الجزائري إلى يومنا هذا يتخابر مع الموصاد ضد المغرب وضد فلسطين؟ وحتى لو يعترف انه عارف فشعوره بغرور العظمة الخرائرية لن يسمح له بتحليل الفكرة بطريقة صحيحة. وهكذا..... ديرو المجلس التأسيسي وديك الساعة غادي تبدى تفهم اكثر. كل الدول عندها نوع من انواع التأسيس السياسي، وهناك عدة طرق شرعية.. من بينها التقليدية. المهم هو ان يكون التأسيس محلي وليس تأسيس استعماري. المشكلة عن الخوروطو الخرخوري هي انه كذب لعدة عقود يقول ان الجزائر عريقة، والآن مايقدرش يعترف من خلال قبول فكرة انتخاب المجلس التأسيسي

  3. لمرابط لحريزي

    انتخاب ممثلين للمجلس التأسيسي معناه نهاية الدولة الجزائرية الاستعمارية، وهناك فئة من الجزائريين هم في الصميم أحفاد الاستعماريين  (على سبيل المثال الحركي ) والذين هويتهم هي التي تنطبق عليكم بالحيلة. يعني مثلا ملي كاتقول ثروات الجنوب الحلوب تتحول إلى اموال فقط في الشمال، راه ماشي غير الوزير والجنرال بل هناك بنية بشرية تحتية تقوم بنقل باريزات الدولارات على سبيل المثال، وهكذا الاخوة كونيناف ماعاشروش النبي ولا هم ابناء الامازيغ. ماغادي يخليوْكم تديرو المجلس التأسيسي. انا كامغربي ماعنديش مشكل مع انتخاب ممثلين للمجلس التأسيسي، وأريد فقط استرجاع الارض التي استعمرتها فرنسا سنة 1844. أي ان حتى السي زيتوت ما هواش مع انتخاب المجلس التأسيسي لان التأسيس المحلي الشرعي يهدد استمرار نظام الاستعمار. هناك خلط في نسبة من الهوية بين الجزائريين فيما تعلق بالهمجية الاستعمارية الإمبريالية والهمجية الاستعمارية النابعة من فترة الفتوحات. نحن مسلمون ولكن لا نقبل ان يتم تخريب الامازيغ باسم الاسلام. جزء من اصلي عربي وأرفض ان يتم استخدام لغة الضاد في استعمار القبايل. بل يمكن التعاون وتأسيس الدول بالمنطقة التوافقي بحال المغرب على سبيل المثال. والمملكة الاسبانية هي الاخرى نفس الشيئ، دولة بالتوافق بين العديد من الشعوب. نفس الشيئ بالنسبة للمملكة المتحدة  (بريطاينا ) حيت يعيش السي زيتوت. لأثبت بالدليل ان الثقافة ليست مرض معدي. فهناك من هرب من البطش الديكتاتوري العسكري الخرائري إلى بريطانيا وعلى الرغم من ذلك يرفض احترام حقوق الامازيغ رغم انه هو عندو الشحمة في الشاقور على انه جزء قبايلي. الاسلام او الامبراطورية الاسلامية لم يدعو لاستيطان الشعوب وتخريب مؤسساتهم الاقتصادية. علاش ماتكونش العاصمة هي تيزي ورز مثلا؟ علاش مايكونش تاريخ القبائل هو التاريخ الوطني المحلي؟ علاش تاسيس فرنسا للجزائر مقبول ولكن هوية التواركة مرفوضة يا السي زيتوت؟؟

  4. Khalid

    فعلا كريم طابو رجل دولة بإمتياز ، حيا الله الأحرار.

  5. عبداللطيف

    سؤال متى تأسست الجزائر تأسيس قانوني طبقا للإرادة المحلية؟ الجزائر إلى حد الآن ليست دولة ولذلك يحتال عليها العصابات ويحكموها. لذلك الجزائر لا تراعي لحسن الجوار لانها يحكمها عصابة. والله العظيم إلى ماعندكم وجه يا الجزائريين تنتظرون إلى ان يأتي صحفي هو من ينير طريقكم نحو الامام. كل احزابكم و السياسيين والمعارضة خارج البلاد ولا واحد عنده مخ يفكر به. تنتظرون كريم طابو هو من يقول لكم كلمة حق ! !؟ مذلولين وتعجبونا غير في حلان الفم. تحية للاخوة القمري ولد السالك لمرابط السميدع البوشيخي

  6. Said

    يا رب انصر احرار الجزائر لان العصابة جلبت لهم الذل والمهانة وخير دليل عدم احترامهم لحسن الجوار ولا القرابة ولا الدين ولا اللغة واللهجات ولا لأي شيء همهم زرع الفتن والتفرقة بين الشعوب وها هو حالهم منهم من قتل عذرا ومنهم من في السجون ومنهم من انهكه المرض ومنهم من شوهت سمعته ومنهم من هو خائف مضطهد لكفى واعتبروا يا اولي الالباب واتركوها البلاد لشبابها وحماتها الحقيقيين وعقولنا النيرة التي تؤمن بالتسامح والتعايش والحق والعدل والاخوة وحسن الجوار والتضامن. ان الله ليس بغافل عما تعلمون وسوف تنالون جزاءه عاجلا أم آجلا. وبخصوص البلد الحبيب المغرب واعلموا انه كلما تفكرون في حصارها بالله يسخر جنود السموات والارض لحمايته.

  7. متابع

    تذكروا ان كريم طابو سيكون رئيسا للجزائر

  8. السميدع من القارة الاطلسية المغربية

    يا اخواني المغاربة ان طابو لا يختلف عن ابناء مدرسة الحلوف بوخروبة و كل الخرائريين الصفويين الشيوعيين الحاقدين اسمعوا لكلامه انه يقول المغرب بلد بنظامفاسد ايضا و لا يعترف بمغربية الصحراء الله يهديكم ما يصيدكم حتى واحد افتحوا الرابط و سموع لطابو هو نفس اسطوانة بوقطاية و الحازق الفاسق و حميزة اللقيط ولط باطرونا العاهرات بالجزائر العاصمة. https://www.youtube.com/watch?v=5X23tEptYdc

الجزائر تايمز فيسبوك