هل دخل الدينار الجزائري مرحلة الخطر؟

IMG_87461-1300x866

تضمنت الخطة الوطنية للإنعاش الاقتصادي والاجتماعي حلولا عملية لتحريك السياسة النقدية والمالية ومواكبتها للاقتصاد الوطني خاصة مع تداعيات الجائحة الصحية وتسريع تجسيدها بحاجة إلى مراجعة فورية للقوانين.

وحسب الخبير الاقتصادي فريد بن يحيى فأصبح من الضروري على الجزائر إعادة النظر في الأرضية القانونية وتتبنى سياسية جديدة من أجل الحفاظ على العملة الوطنية وتسهيل الإجراءات لفتح بنوك وطنية وجهوية ومكاتب صرف في جميع الولايات.

من جهته طالب الخبير الاقتصادي أحمد سواهلية بضرورة تحفيز الاستثمار المحلي بخلق استثمارات فلاحية وصناعية لما سيكون له من إيجابيات على الاقتصاد الوطني وخاصة في تدعيم الصادرات ودعم المكونات المحلية للإنتاج المحلي بالإضافة إلى محاربة التهرب الضريبي ومواكبة المنظومة المصرفية للمؤسسات الإقتصادية .

وتعد هذه البدائل بمثابة خريطة طريق لمواجهة الوضع الاقتصادي الناجم عن الأزمة الصحية ومنه إيجاد حلول اقتصادية لما بعد الجائحة.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. فنزويلا تسلم عليكم يا فقاقير

    تحليل بسيط لاقتصاد ميكي مداخيل الغاز والبترول لا تتجاوز 10مليار دولار ميزانية التعليم لوحدها تفوق 7مليار دولار القوة الاقليمية لالاتنتج غدائها و ستشتريه بالعملة الصعبة والدينار لا يساوي شيئا الشح في الغداء والمضاربة في الاسعار طوابيير على المواد الغدائية افراغ الابناك لان الشعب لا يثق في النضام انتشار النهب وعودة الارهاب على شكل محاربة الارهاب لقهر الشعب لكن هده المرة امريكا لن تسمح للجزائر القيام بالمجازر التي ارتكبتها سابقا بدعم فرنسا المجاعة قادمة وتقسيم البلاد متأكد منه تفكيك الدولة الفرنسية في افريقيا نهاية امراطورية فرنسا و ستفقد الدول الافريقية الاخرى لتسحب امريكا البساط من فرنسا الفاشلة

  2. متتبع

    لاتستطيعون فعل أي شيئ لتحسين ظروف المعيشة لأنكم منشغلون بالمغرب والمغرب هرب عليكم كثيرا فهو متقدم عليكم بخمسين سنة . فدولة لا تمتلك بورصة كبورصة الدار البيضاء فهي ليست دولة.

  3. Hmidoch

    فاتكم القطار . إلى المحطة القادمه

الجزائر تايمز فيسبوك