الأمطار تغرق عدة مدن أغلبها تسير من حزب الذئاب الملتحية أينما حل يتبعه الخراب

IMG_87461-1300x866

شهدت عدة مدن مغربية خلال اليومين الأخيرين فيضانات وسيولاً قوية جراء هطول الأمطار بغزارة وعدم قدرة البنيات التحتية على تصريف المياه في المجاري، وأدت تلك التساقطات إلى عرقلة السير في الشوارع والأزقة ومحاصرة أحياء عديدة في مدن الدار البيضاء وطنجة وتطوان وبرشيد وبني ملال وغيرها، كما ألحقت أضراراً بعدة بنايات سكنية ومنشآت عامة.

وتوقعت «مديرية الأرصاد الجوية» في المغرب أن تستمر الأمطار القوية خلال الأسبوع الحالي، وقالت إن البلاد ستشهد تساقطات مطرية بشكل قوي، من طنجة شمالاً إلى أغادير جنوباً بالشدة ذاتها التي عرفتها خلال اليومين السابقين، موصية بضرورة اتخاذ مزيد من الحيطة والحذر في الطرق.

ولوحظ اضطراب في حركة سير القطارات، أول أمس الخميس، بسبب الأمطار الغزيرة، وجاء في بلاغ لمكتب السكك الحديدية أنه نظراً للتساقطات الهامة التي يعرفها المغرب والتي تسببت في تشبع قنوات تصريف مياه الأمطار، تشهد حركة سير القطارات بعض الاضطرابات على بعض محاور شبكتها.

المحور الحيوي

كما غمرت المياه الطريق السيار في المحور الحيوي الذي يربط بين مدينتي الدار البيضاء والرباط، لدرجة تعثر حركة مرور السيارات والحافلات، وأفاد موقع «زنقة 20» أن عدداً من الوزراء المغاربة القاطنين في العاصمة الاقتصادية وجدوا أنفسهم، أمس الجمعة، محاصرين في الطريق السيار بسبب الفيضانات، مثلما حصل لعثمان الفردوس وزير الثقافة والشباب الرياضة، مما أخّر وصوله إلى اجتماع مع لجنة التعليم والثقافة والاتصال في مجلس النواب. وحصل الشيء نفسه لعدد من النواب المتنقلين بين الدار البيضاء والرباط.

وأدت الأمطار الغزيرة إلى إغراق عدة أحياء في مدينة الدار البيضاء، العاصمة الاقتصادية للبلاد، وتسببت في انقطاع حركة المرور وتعطيل شبكة «الترام» وإلحاق الضرر بأحد قطاراتها. وغمرت المياه بعض النقاط في وسط الدار البيضاء (3.36 مليون نسمة) وأحياء سكنية كالحي الحسني ودار بوعزة وعين الشق ومولاي رشيد، ولم يتمكن عمال الصرف الصحي من معالجة الوضع لحد صباح أمس بالنظر إلى تواصل هطول الأمطار بغزارة.

وبالإضافة إلى الازدحام المروري، أجبرت الأمطار الكثيفة بعض المحال التجارية على إغلاق أبوابها، فيما تحول ملعب محمد الخامس الكبير إلى بحيرة، أثناء احتضانه لمباراة دولية في كرة القدم.

وأفادت السلطات المحلية أن خمسة أشخاص أصيبوا بجروح متفاوتة الخطورة، على إثر انهيار سقف فران تقليدي، مساء أول أمس الخميس، في المدينة القديمة جراء هطول الأمطار الغزیرة التي شهدتها مدینة الدار البیضاء. وقد تدخلت السلطات المحلیة والأمنیة وعناصر الدفاع المدني لتأمین البنایات المجاورة ومباشرة عملیات الإنقاذ، كما جرى نقل المصابین إلى المستشفى الجامعي ابن رشد لتلقي العلاجات الضروریة، حیث توفي واحد منھم في الطریق إلى المستشفى المذكور.

وفي إنزغان المجاورة لمدينة أغادير (جنوب) ذكرت السلطات المحلية أنه جرى مساء الخميس إنقاذ خمسة أشخاص كانوا محاصرين عند مصب واد سوس، وكان الأشخاص الخمسة الذين يمتهنون رعي الغنم، يحاولون إخراج قطيعهم على مقربة من واد سوس، قبل أن تحاصرهم مياه الوادي بعد ارتفاع منسوبها نتيجة التساقطات المطرية. وفور إشعارها بالحادث، انتقلت إلى عين المكان السلطات المحلية ومصالح الدرك الملكي والدفاع المدني، حيث جرى توفير مروحية تابعة للدرك الملكي، مكّنت من إنقاذ الأشخاص الذين كانوا محاصرين داخل الوادي.

اجتماع استثنائي

وبخصوص فيضانات مدينة الدار البيضاء، ازدحمت مواقع التواصل الاجتماعي بصور لسيارات مهجورة وغارقة، وأخرى لمواطنين يمشون في الماء الذي وصل فوق ركبهم وهم يحاولون عبور الشارع.

ودعا المجلس البلدي للدار البيضاء إلى اجتماع استثنائي، أمس الجمعة، لتقييم الوضع ودراسة الأضرار التي سببتها الأمطار وتوضيح المسؤوليات. كما استدعى الشركة التي تدير المياه والصرف الصحي في المدينة «ليديك» (فرع مغربي لشركة سويز الفرنسية) لهذا الاجتماع لمعرفة ما إذا كانت الشركة قد أوفت بالتزاماتها التعاقدية.

وسارعت الشركة المعنية إلى إصدار بيان أوضحت فيه أن التساقطات المطرية القوية يومي 6 و7  يناير بلغت مجموعها 70 ميليمتر في بعض المناطق، مما يمثل أمطاراً تتكرر مرة كل خمسين سنة. وشددت على أن التدفقات المسجلة هي ناتجة بالأساس عن امتلاء الشبكات في النقط الحساسة المحددة على أنها لا يمكنها استيعاب الأمطار التي تتميز بحدتها القوية وفي المناطق التي ما زالت لا تتوفر على شبكات التطهير السائل لمياه الأمطار.

كما أفادت الشركة أنه طيلة فترات السنة، تحرص على التشغيل الجيد لأكثر من 6800 كلم من شبكات التطهير السائل، وأكثر من 150 محطة للضخ و130 حوضاً لتجميع المياه المطرية. كما تقوم بأعمال وقائية عديدة لصيانة المنشآت وتقوية القدرة على التحويل لنظام تجميع المياه العادمة والمطرية.

وأعلنت «ليديك» أنها حشدت فريقاً من 358 فنياً و233 وحدة متنقلة (مثل الشاحنات من مختلف الأنواع والشاحنات الصغيرة والمضخات) للحد من تأثير الفيضانات.

وحمل عبد العزيز العماري، عمدة مدينة الدار البيضاء، عن حزب «العدالة والتنمية» الحاكم (إسلامي) مسؤولية الأوضاع التي وصلت إليها العاصمة الاقتصادية بسبب الأمطار، إلى شركة «ليديك» المفوض لها تدبير الصرف الصحي بالمدينة.

وقال في تصريح بالقناة المغربية الثانية إن «العقد الذي يربط مجلس المدينة مع (ليديك) يحدد مسؤولية الطرفين، والشركة تتعهد بصيانة الشبكة قبل فصل الشتاء» مشيراً إلى أنها «أخبرت المجلس أنها صانت الشبكة في أكتوبر الماضي».

وأوضح قائلاً: «مسؤوليتنا أن ننقل شكايات السكان، ونمثلهم، وأن نراقب تطبيق العقد» وأضاف: «من الواجب على الشركة أن تأخذ احتياطات بشكل استباقي، وبناء على تحذيرات مديرية الأرصاد». وخلص إلى أنه «يجب على المتضررين أن يضعوا طلباً لدى الشركة، التي تلجأ إلى شركات التأمين أو أن تعوض في إطار قدرتها».

ووجه فريق «التجمع الدستوري» في مجلس النواب سؤالاً كتابياً إلى وزير الداخلية عبد الوفي لفتيت حول فيضانات الدار البيضاء، التي تسببت في إغراق الشوارع والأزقة والأحياء السكنية، وألحقت أضراراً مادية كبيرة بالممتلكات العامة، وأدت إلى اختناق مروري بمختلف مقاطع وطرق المدينة.

وأشار رئيس الفريق النيابي في سؤال أورده موقع «لكم» إلى أن الخسائر لم تكن لتحصل لو قامت شركة التدبير المفوض «ليديك» بواجبها بشكل استباقي، من خلال القيام بحملات تطهيرية لقنوات الصرف الصحي في الوقت المحدد، إلا أن هذه الشركة لم تستفد منها المدينة إلا غلاء الفواتير.

واعتبر أن تكرار وقوع هذه الفيضانات يثير الكثير من التساؤلات لدى الرأي العام عن أسباب غض الطرف عن مساءلة ومحاسبة شركة “ليديك” للوفاء بتعهداتها. وتساءل النائب البرلماني لفتيت حول التدابير المزمع القيام بها للحيلولة دون تكرار وقوع مثل هذه الفيضانات مستقبلاً، وكذا إلزام شركة التدبير المفوض باحترام دفتر التحملات، خاصة على مستوى استثمار البنية التحتية. كما ذكر النائب بالطلب الذي سبق التقدم به في سنة 2018 للقيام بمهمة استطلاعية للوقوف على واقع سير شركة التدبير المفوض «ليديك» في الدار البيضاء، والعمل على تقييم آثار ونجاعة خدماتها.

أمطار العاصمة الاقتصادية التي «تختنق تحت الماء» وفق تعبير رواد مواقع التواصل الاجتماعي، جرت على حزب «العدالة والتنمية» الذي يسير المدينة منذ نحو عشر سنين، غضب الساكنة وانتقادات المتتبعين للشأن العام. وقال منتقدون إن المنتخبين المحليين يتهربون من المسؤولية الملقاة على عاتقهم، ويوجّهون الاتهام إلى الشركة الفرنسية، وبلغت حدة الانتقادات إلى المطالبة باستقالة عمدة مدينة الدار البيضاء عبد العزيز العماري.

المحامي المغربي نوفل البعمري، نشر شريط فيديو يوثق غرق شوارع مدينة الدار البيضاء، وكتب أعلاه «هذا الفيديو لوحده كافٍ لطرد البيجيدي (أي العدالة والتنمية) من عمودية الدار البيضاء انتخابياً.» وأكد أن هذا الحزب الذي يسيّر المدينة «هو المسؤول عن وضع البنية التحتية في المدينة التي يديرها».

وأضاف «الناس صوتوا لكم لتغيير الوضع وتحسينه عما كان سابقاً، وليس للحفاظ على الوضع الكارثي نفسه، أو الاستمرار في التدبير الكارثي نفسه». وأشار إلى أن حزب «العدالة والتنمية» يسير الدار البيضاء لولايتين، أي لعشر سنوات «عشر سنوات، عشر سنوات…. وليس سنة أو سنتين، وإذا كانت هذه المشاهد هي نتاج تسيير لعشر سنوات فهي نتيجة كارثية لا يمكن تبريرها».

كما كشفت الصحف المحلية الصادرة، أمس الجمعة، جوانب من الأوضاع التي آلت إليها العديد من أحياء المدينة الاقتصادية، فكتبت صحيفة «الصباح» تقريراً اختارت له مانشيت عريضاً: «البيضاء تحت الحصار» مشيرة إلى انعقاد اجتماع لتحديد المسؤوليات بعد شلل في كل العمالات (المحافظات) وغياب الإغاثة والإنقاذ، كما عنونت صحيفة «المساء» مقالها الرئيسي بـ«ليديك» في قلب العاصفة بسبب فيضانات البيضاء، اجتماع طارئ لإحصاء الخسائر وتقييم التزامات الشركة، وكتبت صحيفة «الأخبار» أن «الأمطار تفضح هشاشة البنيات التحتية بعدة مدن» وعلقت قائلة: «إن تغرق متروبول المغرب ولا تتحمل أربع ساعات من الأمطار، فهذا يضعنا أمام تساؤل عن الحاجة إلى مجلس المدينة والوالي وشركات التدبير المفوض وشركات التنمية التي تلتهم الملايير والقانون التنظيمي للجماعات ومجالس العمالات ومجالس الجهات، دون أن يكون لها أثر على تحسين أوضاع مدينة يراهن عليها المغرب لجلب الاستثمار والرأسمال».

ونشرت صحيفة «أخبار اليوم» تعليقاً للأستاذ الجامعي والناشط الحقوقي خالد البكاري، بدأه بالقول: «لم تغرق كازا (الدار البيضاء) بالأمس، بل غرقت منذ سنوات» قبل أن يضيف «هي فقط كانت تصرح أمس بممتلكاتها المنهوبة… والمطر بريء من غرقها، هو فقط شاهد إثبات على الجريمة».

وأوضح أن الذي «أغرق الدار البيضاء ومدناً أخرى هو قضاء شجع على الإفلات من العقاب، في جرائم نهب المال العام، ووزع سنوات من السجن ظلماً على من انتفضوا ضد هذه الجرائم». وأضاف: «الذي أغرق كازا وغيرها هو إعفاء مسؤولين رعوا الفساد دون بعثهم للسجن، ودون حتى تجريدهم مما اكتسبوه من «الشفرة» (السرقة) والسمسرة في المشاريع».

وتابع: «فتحت السجون أبوابها لمن يكتب تدوينة بخمسة أسطر، وتمنّعت تلك السجون عمّن سرق خمسة ملايير وما دونها بقليل، وما فوقها بكثير من أموال كانت مرصودة في الأصل لقنوات الصرف الصحي والشوارع والإنارة وجمع النفايات». واعتبر أن «المطر مثل كورونا جاءا ليعريا الوجه الحقيقي للبلد، ولإزالة مساحيق التجميل عن الواجهة».

وأضاف قائلاً: «ويحدثونك عن الطابور الخامس» موضحاً أن «الطابور الخامس؛ قضاء لا يردع الفاسدين، وتقارير مجلس أعلى للحسابات لا يتبعها جزاء، وانتخابات يتسرب من خلالها خونة الفساد إلى مواقع التشريع والتسيير، وغش يتعايش معه الجميع بدءاً من مقاعد الدراسة، هؤلاء هم الطابور الخامس، والخونة الحقيقيون، وأعداء الوطن».

وكتب الناشط الحقوقي والجمعوي محمد الشمسي في صحيفة «هبة بريس» الإلكترونية: «وحدها مليمترات الأيام الثلاثة كافية لنسف كل برنامج حزبي يحتال علينا به مرتزقة العمل السياسي، ممن يتخذون من السياسة خليلة يستحيل عليهم فراقها، نقول لهم إنها لم تغرق المدينة، بل غرقت ذممكم ووجوهكم وبرامجكم ومستقبلكم وحاضركم، والأجدر بكم أن تغرقوا في خجلكم من التاريخ …هنيئاً لكم بخزيكم وعاركم، فالعدالة قد تنزل مع مياه الخير».

وعبرت «الكونفدرالية الديمقراطية للشغل» (إحدى أكبر النقابات العمالية في المغرب) عن استنكارها لما آلت إليه أوضاع البنيات التحتية الأساسية في عدد من المدن المغربية، وتهرب الفاعلين من المسؤولية من منتخبين وشركات التدبير المفوض وسلطات، تاركين المواطنين في مواجهة مظهر آخر من مظاهر الأزمة. وأكدت في بيان الخميس أن «الوضع الكارثي للبنيات التحتية يفضح حجم الفساد واللامسؤولية في تدبير الشأن العام الوطني والمحلي، والذي يتحمل نتائجه الكارثية المواطن المغربي».

وأضاف البيان إنه «زيادة على تداعيات الجائحة والوضع الاجتماعي الصعب الذي ما تزال تعيشه فئات عريضة من المواطنات والمواطنين، تنضاف الكوارث الطبيعية لتفضح أزمتنا المركبة والبنيوية، وعجز السلطات والمنتخبين، وفساد التدبير، وغياب ربط المسؤولية بالمحاسبة». ودعت النقابة العمالية إلى ربط المسؤولية بالمحاسبة، مشددة على ضرورة التحرك، بشكل عاجل، للحد من الآثار الاجتماعية للكوارث الطبيعية والأزمة الصحية على الفئات الهشة.

وأصدر فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان البرنوصي في الدار البيضاء بياناً قال فيه إن الأمطار التي تهاطلت على العاصمة الاقتصادية فضحت الفساد المستشري وهشاشة البنيات التحتية في المدينة. وأضافت الجمعية أن هذه التساقطات عرت وأبانت عن ضعف وهشاشة البنية التحتية في جميع المرافق والمنشآت، وخاصة الطرقات التي توقف المرور بها، وغرقت بها سيارات المواطنين وتعطلت مصالحهم. كما سجلت الجمعية ظهور حفر كبيرة في العديد من الطرقات، وهوت شاحنات وسيارات داخل تلك الحفر، كما أضر تساقط الأمطار بالكثير من المنازل في غياب مسارب ذات جودة، وسقطت بعض المنازل وأدت إلى ضحايا وجرحى.

الطاهر الطويل وسعيد المرابط

 

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. لن نغفر لهذا الحزب اللقيط الذي لازال يعيش في العصر الحجري ويتاجر بالدين و هو ابعد ما يكون من الدين و اخلاقه، هذا الحزب فعل ما فعل جنرالات الجزائر ببلدهم كلاهما دمرا البلاد و العباد ولن اسمح امام الله لكل من صوت الذئاب الملتحية أو حزب النذالة و التعرية

  2. لمرابط لحريزي

    أنا ولد الدارالبيضاء كازابلانكا، احياء السباتة السيال الوازيس المعاريف. اعرف فضالة مزيان  (المحمدية ) والرباط وكاع ديك المناطق  (بوسكورة مديونة سطات برشيد الجيدية إلى آخره ) من الستينات وخصوصا ذاكرة السبعينات والثمانينات، منطقتنا تلك خلال فترة الليالي  (مصطح محلي مخصص لأحوال الجو ).. آنفا... كل 7 سنوات أو 10، الحالة هي هاديك. تاتطيح الشتا اكثر من القياس، وتحصل اعطاب. عشت في أمريكا مدة اطول من 30 سنة، مدن كبيرة مثل واشنطن نيويورك بوسطن... الفرق بيناتهم والمغرب، في الولايات المتحدة عندهم نسبة كثرة مياه فصل الشتاء ثلاث أضعاف او 10 اضعاف نسبة امطار المغرب منطقة الرباط سطات الجديدة.. والفرق في البنية التحتية هو ان الولايات المتحدة في مدنها العملاقة كنيويورك و لوس آنجلوليس عندهم قنوات الصرف الصحي ثلاثية. عندهم انبوب خاص بمياه الفيضانات Flash Flood... غادي يخصنا داك الانبوب الثالث في مدن طنجة القنيطرة الدارالبيضاء والرباط، ولكن ربما سننتظر لاننا لا نحصل على تلك الكميات من الامطار إلا مرة كل 10 سنوات. واكيد ان هناك مخطط في الحسبان الآن سيتعامل مع الفيضانات. هذا لا يحصل كل سنة ولم يحصل لأن هناك نقص في البنية التحتية، الجزائرتايمز مخطئة هنا والصحفيان الطاهر الطويل وسعيد المرابط ماكايعرفوش آش كايقولو. ماعمر فضالة  (المحمدية ) منذ تم تأسيسها تنجو من طقس الليالي. تلك المنطقة الواقعة بين الرباط والدارالبيضاء  (ملتسقة بعين السبع ) منحدرة منذ قرون. ماخاصش الناس تبني فيها منازل فاخرة وهي فيها منازل فاخرة كثيرة. ولكن ومرة اخرى هذا الليالي لا تشهد هذا المستوى من الامطار إلا كل 10 سنوات لأبسط الفهم. بحال في أوروبا هناك مدن كان يجب عدم بناؤها في المكان ولكن الدولة تجد ان هناك تجمع بشري وبنايات فتتعامل مع المشكلة كما هي. لا أدافع على العدالة والتنمية ولكن العماري رئيس المجلس الجماعي للدارالبيضاء ماعندو مايدير. ونقطة اخرى، الدولة المغربية تتبنى سياسة التعاقد مع شركات مختصة في الصرف الصحي وقنوات جريان الماء، يعني الدولة بنت المنشآت كما يجب  (لانها تحمي المدن كل سنة إلا عندما تظهر امطار الاحتباس الحراري ) والشكرة المكلفة بتسيير المنشآت تقوم بواجبها. عندنا قوانين في المغرب تعطي الحق للمواطنين أن يقاضو هذه الشركة، وفي حال تفلس الدولة تتحمل المسؤولية، بالنسبة لمن يفقد سيارته على سبيل المثال، وهذه أحسن طرق التسيير عبر العالم. اما العقلية الخرائرية التي تحتال على الانسان لتقول ان الحكومة هي الله  (استغفر الله العلي العظيم ) فهي من العقلية الخرائرية التي لا تفهم والدليل امام الجميع. المغرب ماعندوش البترول ولكن عنده سياسة ناجحة رغم تقلبات احوال الجو مع تأثيرات الانحباس الحراري. اما الجزائر فرغم البترول لا تستطيع فعل ما يفعله المغرب. الصراحة وبالدليل.. مرة اخرى انا ابن تلك الاحياء: كبرت فيها ولعب الكورة وصحابي وعائلتي. هناك ضعف في البنية التحتلية التي تركها الاستعمار، هذا معروف. البنية التحتية الجديدة تشتغل جيدا وهناك دائما فرصة لتحسين الأداء. غير مانلوموش حكومة العثماني على اشياء لم تقوم بها حكومة العثماني. الكذوب حرام

  3. Maintenant ils vont comprendre que un un vrai hiver arrive au Maroc, ils construisent comme c est l été toute l année. Cheffara et les médiocres.

  4. مغربي امازيغي

    على كل حال هدا الحزب انتهت صلاحيته . حزب ماكر خبيث يتستر وراء مباديء اسلامية وهو بعيد كل البعد عن الدين الاسلامي وتعاليمه وهو ما تجسده افعالهم من فضاءح مالية .اجتماعية . تسييرية . وحتى جنسية . حزب خرب البلاد واغرقها في ديون لم يعرف لها مثيلا مند الاستقلال واغرق العباد  (فما بالك بالمدن ) رفع الدعم عن المواد الاساسية وانغمس في كل اشكال الريع . زاد في سن التقاعد . وزاد في اقتطاع التقاعد وزاد في تعويضات الوزراء والنواب ورفض حتى الحكم بالاعدام على مغتصبي الاطفال وبينهم عضو في مكتبهم قاتل ومجرم وهو المدعو حامي الدين الدي قتل طالبا في الجامعة . كاهنهم الاكبر بنكيران خرج بتقاعد 70000 درهم شهريا 7000 اورو وسيارة الدولة وحارس خاص وهم الدين جاؤوا الى الحكم على اساس محاربة الريع ومناصرة الطبقة الفقيرة .وزعوا مليار و400 مليون على ما يسمى بالفنانين ولا علاقة لهم بالفن ويرفضون اعطاء 800 درهم لمتضرري كورونا . كل المدن التي يسيرونها عرفت تقهقرا الى الوراء بعشرات السنين اغادير كانت مدينة سياحية لها صيت عالمي واليوم اصبحت مرتعا للاوساخ والمتشردين. انهم جنيرالاتنا نوعا ما  (على شكل جنيرالات الجزاءر  ) ولكن اؤكد لكم ان صلاحيتهم انتهت بل ودفنوا مستقبل الحزب السياسي ولا اظن ان هناك مغربي سيصوت عليهم مستقباا باستثناء المنتفعين من سياساتهم. على كل حال فازوا بمليون و600 صوت من اصل حوالي 15 مليون ناخب ما يعني ان العزوف الشعبي عن التصويت هو من اوصلهم الى الحكم وليس ااشعب .شجعوا التعليم الخصوصي الدي يسيطر عليه اعضاءه على حساب التعليم العمومي .وكدلك شجعوا وساندوا المصحات الخاصة على حساب المستشفيات العمومية ونادوا برفع الدولة يدها عن التعليم والصحة والحمد لله انه لم ينجحوا في دلك والا لكان الفقراء يموتون في الشوارع لعدم توفرهم على امكانيات العلاج في مصحات خاصة . المهم تفو على حزب .

  5. مغربي امازيغي

    على كل حال هدا الحزب انتهت صلاحيته . حزب ماكر خبيث يتستر وراء مباديء اسلامية وهو بعيد كل البعد عن الدين الاسلامي وتعاليمه وهو ما تجسده افعالهم من فضاءح مالية .اجتماعية . تسييرية . وحتى جنسية . حزب خرب البلاد واغرقها في ديون لم يعرف لها مثيلا مند الاستقلال واغرق العباد  (فما بالك بالمدن ) رفع الدعم عن المواد الاساسية وانغمس في كل اشكال الريع . زاد في سن التقاعد . وزاد في اقتطاع التقاعد وزاد في تعويضات الوزراء والنواب ورفض حتى الحكم بالاعدام على مغتصبي الاطفال وبينهم عضو في مكتبهم قاتل ومجرم وهو المدعو حامي الدين الدي قتل طالبا في الجامعة . كاهنهم الاكبر بنكيران خرج بتقاعد 70000 درهم شهريا 7000 اورو وسيارة الدولة وحارس خاص وهم الدين جاؤوا الى الحكم على اساس محاربة الريع ومناصرة الطبقة الفقيرة .وزعوا مليار و400 مليون على ما يسمى بالفنانين ولا علاقة لهم بالفن ويرفضون اعطاء 800 درهم لمتضرري كورونا . كل المدن التي يسيرونها عرفت تقهقرا الى الوراء بعشرات السنين اغادير كانت مدينة سياحية لها صيت عالمي واليوم اصبحت مرتعا للاوساخ والمتشردين. انهم جنيرالاتنا نوعا ما  (على شكل جنيرالات الجزاءر  ) ولكن اؤكد لكم ان صلاحيتهم انتهت بل ودفنوا مستقبل الحزب السياسي ولا اظن ان هناك مغربي سيصوت عليهم مستقباا باستثناء المنتفعين من سياساتهم. على كل حال فازوا بمليون و600 صوت من اصل حوالي 15 مليون ناخب ما يعني ان العزوف الشعبي عن التصويت هو من اوصلهم الى الحكم وليس ااشعب .شجعوا التعليم الخصوصي الدي يسيطر عليه اعضاءه على حساب التعليم العمومي .وكدلك شجعوا وساندوا المصحات الخاصة على حساب المستشفيات العمومية ونادوا برفع الدولة يدها عن التعليم والصحة والحمد لله انه لم ينجحوا في دلك والا لكان الفقراء يموتون في الشوارع لعدم توفرهم على امكانيات العلاج في مصحات خاصة . المهم تفو على حزب .

الجزائر تايمز فيسبوك