كريم يونس يخرط على بوصبع... نعمل على ترسيخ المواطنة والقطيعة مع ظاهرة “الحقرة والمحسوبية”

IMG_87461-1300x866

اعترف وسيط الجمهورية، كريم يونس، باستفحال ظاهرة “الحقرة والمحسوبية” على مستوى الإدارة، واتهم من أسماهم “البيروقراطيين” بالمساهمة في انتشارها.

وقال كريم يونس خلال نزوله ضيفا على منتدى “الحوار” اليوم إن “المؤسسة المُسماة وسيط الجمهورية، مؤسسة مستقلة وُضعت لدى رئيس الجمهورية، حيث تهدف أساسا إلى مرافقة وتسهيل كل إجراء يسمح بضمان كافة الحقوق للمواطن”، مشيرا أن الهيئة تتلقى باستمرار شكاوي لمواطنين ضد الهيئات المركزية للدولة والجماعات المحلية والمرافق العمومية لمعالجتها.

وجدد وسيط الجمهورية تأكيده على توصياته لمندوبيه في الولايات بأنهم لا يحملون صفة الوالي ولا القاضي ولا حتى المنتخب، في إشارة إلى ضرورة إلتزامهم بالصلاحيات المُحددة وعدم تجاوزها.

وفي سياق مغاير، يرى رئيس لجنة الحوار والوساطة السابق أن بناء جزائر قوية يحتم محاربة الفساد وذويه في كل القطاعات، مشددا أن الهيئة التي يقودها منذ 17 فيفري المنصرم تعمل على ترسيخ المواطنة والقطيعة مع ممارسات الماضي.

كما كشف المسؤول عن استلام وساطة الجمهورية لـ 8797 عريضة واستقبال 2800 شخصا، مستنكرا في ذات الصدد عدم تجاوب بعض القطاعات الوزارية والمسؤولين مع العرائض التي تقدمها هيئته.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك