مقري يحذر من مؤامرة الدولة العميقة التي يقودها التيار العلماني في الجزائر

IMG_87461-1300x866

قال رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، إن الدولة العميقة حاولت فرض شخصية عسكرية قديمة تنتمي للتيار العلماني لخلافة الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، في إشارة إلى اللواء المتقاعد علي غديري.

ويرى مقري خلال ندوة صحفية نشطها بمناسبة الذكرى الثانية للحراك الشعبي اليوم، أن الحراك الشعبي الذي انطلقت مسيراته يوم 22 فيفري 2019 حقق إلى جانب كسر مشروع العهدة الخامسة فضح الصراعات التي كانت موجودة داخل النظام السياسي وقتها.

وأكد رئيس حمس أن مناضلي وقيادات تشكيلته السياسية أول الدعاة والمشاركين في مسيرات الحراك الشعبي، مضيفا: “لا يوجد أي حزب نزل الشارع غيرنا وقتها في الجمعة الأولى للحراك، ولا يمكن لأي كان المزايدة علينا أو تحييدنا”.

وفي ذات الصدد، تطرق عبد الرزاق مقري إلى شعار “مدنية ماشي عسكرية”، قائلا: “حمس طالبت بتمدين العمل السياسي منذ تأسيسها، التمدين الذي لا يعني العداوة بين العسكري والسياسي إنما الوحدة لصالح الوطن.”

كما عبر عن رفضه لفكرة تمثيل الحراك الشعبي التي خلفت سلوكيات سلبية بين المتظاهرين، مستشهدا بحادثة طرد الناشط السياسي سمير بن العربي من خراطة.

وحذر مقري من مؤامرة يقودها التيار العلماني الذي وصفه بـ “الإقصائي”، قائلا: “يريدون فرض مرحلة انتقالية لقلب المعادلة، والصندوق ليس لصالحهم”.

وأضاف: “استقبالنا من قبل الرئيس تبون أثار ضجة كبيرة، على الرغم من أن الرئيس استقبل العديد من الشخصيات الحزبية على غرار الأفافاس”.

وأشار المسؤول الحزبي بأن الرئيس تبون تعهد خلال اللقاء الذي جمعه به بضمان شفافية الانتخابات المقبلة، قائلا: “إن حمس تمارس العمل السياسي الذي يفرض عليها التجاوب مع التزامات الطرف الآخر، لتبقى آليات التعامل والحكم عليها لاحقا، وهو ما فعلته الحركة مع الرئيس زروال سابقا الذي تعهد بعدم تزوير الانتخابات، إلا أنه قاد جرائم التزوير لصالح الأرندي بعدها.”

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. Arias

    ياو يتنحاااااااو گاع...يجب رجوع الجييش الى ثكناته فقط.لامجال له في السياسة.شوفو الجيش تاع المرك عمرو شفناه فشي اجتماع..مدنية ماشي عسكرية.الاحزاب هي الاخرى بايعة الماتش.مكاش معارضة .فقط المصالح الضيقة.ياو يتنحاو گااااااع.

  2. الصادق***

    فزغة العلمانية تستعملها الأنظمة الديكتاتورية التي هي فاسقة معلمنة الذات و العقيدة و يتبعها في ذلك الشياطين الملتحية المطبلة لها من السلفجية و الخوانجية الترامجية الكراسيجية ....تحيا العلمانية و يحيا منطق الدين لله و الوطن للجميع...ديرك في كرك واش تحب هذه هي سنة الله

  3. والله متحشم يا مقري كان قلت الجنرالات نصدقك

  4. Nidal

    من يسمع هذا الكلام ممن يجهلون التاريخ السياسي للجزائر منذ سنة 1966 يعتقد أن نظام هذا البلد إسلامي حتى النخاع، يعتمد أحكام الشريعة الإسلامية في اختار الخليفة عن طريق الشورى وليس التزوير ، والحكم على ناهبي الملايير بقطع اليد ، وانعدام الخمارات ، وبيوت الدعارة ، والتعامل بحسن الجوار ، والعمل بمقولة المسلم أخ المسلم... إلخ . في حين أن العكس هو الصحيح . نظام عسكري يعتمد الحزب الواحد يحارب كل التيارات كيفما كانت مبادؤها. وما فعله بالإسلاميين خلال العشرية السوداء خير دليل على ذلك. نظام يرفض الإسلاميين ويرفض العلمانيين ولا يقبل إلا نفسه محكوم عليه بالزوال عاجلا أم آجلا .

  5. احمد احمد

    شيات من الصفوف الأولى يستعمل جميع انواع الحيل والمكر حتى ترضى عنه العصابة

  6. غاندي

    رجال الدين سواء كانوا مع الانظمة أو ضد الانظمة يتبعون لمرجعيات سياسية،هم مجرد ادوات سياسية يتم تحريكهم مثل الدمى لإصدار الفتاوى والاحكام،وإذا كانت المجتمعات واعية كان تأثيرهم هامشي وضعيف،واما إذا كانت المجتمعات منحطة ازداد نفوذهم وتسلطوا على رقاب الناس

الجزائر تايمز فيسبوك