شنقريحة: المرأة الجزائرية فخر العرب

IMG_87461-1300x866

أكد شنقريحة، أن المرأة اليوم تتقدم بخطى ثابتة وهو باعث على الأمل.

وقال شنقريحة في كلمته خلال إشرافه على مراسم الاحتفال باليوم العالمي للمرأة بوزارة الدفاع الوطني على شرف المستخدمات العسكريات والمدنيات لوزارة الدفاع الوطني، إنه يشيد بالمبادرات الحميدة، التي تقوم بها الدولة، وعلى رأسها رئيس الجمهورية في مجال إنصاف المرأة الجزائرية، إعمالا للإرادة العازمة للسلطات العليا للبلاد، على إشراك المرأة  في جميع مجالات الحياة العامة، مناصفة مع أخيها الرجل، ودفعها قدما لإطلاق العنان لقدراتها، وإبراز مواهبها.

وأضاف أن تلك الخطوات تهدف لجعل المرأة تقوم بالدور المنوط بها، في مجتمعها وفي مؤسسات الدولة، عبر مختلف الوظائف ومناصب المسؤولية التي تشغلها وللمساهمة بذلك في رقي وتقدم الجزائر.

وأكد أن وجود المرأة في جميع الميادين اليوم يبعث على الفخر الكبير كونها تتقدم بخطوات ثابتة وواثقة، مضيفا بالقول: “لا تعرف التردد، على مسار تجسيد تطلعاتها المشروعة، بل تمضي قدما بجدارة واستحقاق، متسلحة بكل ما أوتيت من عزيمة وإرادة، وعلم ومعرفة، وقيم أخلاقية راقية، يحدوها في ذلك الأمل والتطلع إلى مستقبل أفضل لها ولمجتمعها”.

من جهة ثانية استحضر الفريق الصور الماضية بالاستشهاد بنضال النسوة في التسعينات، من خلال وقوفهن البطولي في وجه العنف الأعمى والإرهاب الدموي، “إني أحرص شديد الحرص بهذه المناسبة، أن أنحني إجلالا وإكبارا لكافة النساء الجزائريات الخالدات، اللواتي قدمن أرواحهن، في سبيل الحرية واسترجاع السيادة، وكل من ضحت وتصدت للإرهاب الهمجي، وساهمت في خدمة وطنها بوفاء وإخلاص، وفي الحفاظ على أمنه واستقراره”.

كما استذكر صورة الموقف الشجاع الذي وقفته مجموعة من المعلمات الباسلات، في ولاية سيدي بلعباس، حيث قررن متطوعات، تعويض في ظرف أسبوع، زميلاتهن اللائي تم اغتيالهن من قبل أيادي الغدر، على إثر عملية إرهابية جبانة، أودت بحياة ثلة من بنات الجزائر، وهن في ريعان شبابهن.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. Rastaman

    وهل لشنجريحة القدرة على ملاحظة ما يدور حوله فما بالنا بكتابة خطاب. اصبحت الجزائر رائدة في تزوير الحقائق من طرف اعلام حكامها التي لا تخفى حتى على البصير واصبحت مضرب الامثال فيتصدير الاكاذيب؛ اما اجيال من الجزائريين فقد استطاعت العصابة الحاكمة غسل ادمغتهم وبرمجتهم على عدم التفكير فيما يشيع اعلامهم.....

  2. سعد

    لقد راينا في الآونة الأخيرة بعض الجراءد المغربية تكتب على العنصر النسوي و نشاطه داخل القوات المسلحة المغربية .و يبدو ان شنقريحة لاحظ ذلك مما دفعه لأن يثير نفس الموضوع بالنسبة للمرأة الجزاءرية...يا شنقريحة عليك بالابداع ولا تمارس التقليد في كل شيء راك عيقت

  3. محتار

    ومتى كان لمسيري الجزائر القدرة على الابداع؟ لقد جبلوا منذ استقلالهم على تقليد المغرب في كل صغيرة وكبيرة بدء من تقليد تركيبة المؤسسات الحكومية المغربية الى تقليد الشخصيات. الم يكن الهواري بومدين وبوتفليقه مهووسات بتقليد الحسن الثاني في خطاباته التي لم يسقطا منها الا عبارة"شعبي العزيز" وبلقاءاته الصحافية وبالكثير من الامور الاخرى لكن شتان ما بين الثرى والثريا.

  4. ALGERIEN AN0NYME

    Quand Chenkriha le pederaste aurait ramené au pays les centaines de filles algériennes qui se prostitueraient aux Émirats arabes unies ,il pourrait alors se permettre de faire son discours hypocrite sur la femme algérienne dont la réputation est fortement souillée par le commerce du sexe que pratique la mafia algérienne qui recrute des filles algériennes pour les expédier aux Émirats arabes unies sous ce faux contrats de travail . . .

  5. ALGERIEN AN0NYME

    Chenkriha qui est chef des armées, un poste purement de responsabilités militaires ,qui se permet de faire des déclarations publiques qui relèvent de la fonction du président ou des autres membres du gouvernement du pays. Qui dirige ce pays alors ? le président de la république et le gouvernent ou bien le chef des armées Chenkriha? Un Chenkriha chef des armées qui outrepasse ses responsabilités en s'appropriant les prérogatives qui relèvent strictement du président de la république,cela prouverait bien que le fantoche et illégitime président Taboun la cocaïne ne serait par conséquent alors qu'une marionnette au service du régime militaire fantoche de Chenkriha comme le croirait d'ailleurs tout le peuple algérien qui ne serait pas bousba3e. Drôle de pays cet Algérie !

  6. الصحراء المغربية

    هل تبون اصيب بالبكم لا يستطيع القاء خطاب فكلف شنقريحة أن يلقيه نيابة عنه

الجزائر تايمز فيسبوك