بوال الأركان يضع 50 ألف جندي جزائري تحت إمرة قائد الجيش الفرنسي لحماية مصالحها الاقتصادية في العمق الإفريقي

IMG_87461-1300x866

في صورة أثارت غضب الشارع الجزائري و أثارت استهجان المدونين الجزائريين داخل البلاد و خارجها، تناقلت مواقع و حسابات صورة لقائد الجيش الجزائري "سعيد شنقريحة" و هو يلقي نظرة كلها انكسار إلى قائد الجيوش الفرنسية، "فرانسوا لكوانترا"، أثناء توقيعه بدفتر الزيارات، و اعتبر الجزائريون أن عقدة المستعمر لا تزال قائمة داخل النظام الجزائري، و أن المعاملة التي يلقاها القادة الفرنسيون في الجزائر، لا يلقاها القادة الجزائريون في فرنسا، خصوصا و أن الزائرين من باريس يمارسون طقوس سلطوية داخل الجزائر تثير غضب الشارع، و كأن النظام الجزائري لم يتخلص بعد من التبعية لباريس رغم أزيد من 60 سنة على استقلال البلاد.

و أضافت المنابر أن قائد الجيوش الفرنسية لم يحترم سرية الاتفاق الذي وقعه مع قائد الجيش الجزائري "سعيد شنقريحة" و الذي يقضي بأن ترسل الجزائر فيالق عسكرية من مختلف الأسلحة، تضم 50 ألف جند إلى دولتي مالي و النيجر، من أجل حماية المنشآت الفرنسية و المصالح الاقتصادية لهذا البلد بالعمق الإفريقي، بعدما رفضت عدة دول المشاركة في العمليات العسكرية الفرنسية من أجل القضاء على حركات التمرد و تدمير الخلايا الإرهابية التي بدأت تعيد تشكيل نفسها وسط الفوضى السياسية.

و سربت حسابات مجهولة تدعي أنها على إطلاع بما يجري بقصر المرادية و داخل مؤسسة الجيش الجزائري، بأن المفاوضات بين "شنقريحة" و "لوكوانترا" تركزت على نقاط جد حساسة من بينها اشتراط "شنقريحة" من أجل الاستجابة لطلب فرنسا بالمشاركة في حماية المصالح الفرنسية بمالي و النيجر، تقديم باريس للجزائر مساعدة لاحتواء الحراك الشعبي، و استخدامها للفيتو من أجل منع أي تدخل أممي مستقبلا في الوضع الداخلي للجزائر، و إيقاف جميع المعارضين الجزائريين بفرنسا و في مقدمتهم "أمير ديزد"، و نقلهم إلى الجزائر للمحاكمة، و تمتيع القيادة الجزائرية بنفس الصلاحيات و الدعم الممنوحة للرئيس المصري "عبد الفتاح السيسي".

و أكدت الحسابات التي سربت هذه المحاور التي جرى بشأنها التفاوض بين قائد الجيوش الفرنسية و قائد الجيش الجزائري، أن "لوكوانترا" تحفظ على نقطتين الأولى تخص الحراك و الثانية إيقاف المعارضين، و اعتبر الأمر له علاقة بالقضاء و النظام السياسي الفرنسي و أنه يمثل الجيش و حدود صلاحيات تفاوضه محدودة دستوريا، و لا يمكنه أن يقدم وعود تفوق هذه الصلاحيات.

بلقاسم الشايب للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. لمرابط لحريزي

    والله كون كنت في بلاصتكم حتى نحشم. لا حول ولا قوة إلا بالله. ومصدعين لينا الراس من 62 "ثورة عظيمة" باقي محمد العربي زيتوت حال فمو من الثمانينات مسكين يلث وراء العظمة الوهمية. قال لينا في 2019 أعظم حراك حضاري، وفي 2021 باقي مصدع لينا الكَرّْ بالهضرة الكبيرة والنفاخة والفشوش. وهوما ماقدرينش حتى على الزيت. وحصلو في اللقاح. وزايدينا عطيين 50 الف من ولادهم في الجيش الشعبي الوطني ليتصرف فيه نظام الاستعمار. والله العظيم راكم عارفين انكم مذلولين ولكن فيكم مرض الباثولوجيا  (تصديق الاكاذيب الذاتية ) يكذب الكذبة قدها قد راسو ويبقى يكذب يكذب وملي يحصل يقول ليك انها تاريخ. ونسى ان الاستعمار هو من اسس له الجزائر سنة 1839. هانت واجه راسك في المرآت اليوم 45 مليون نسمة معظمهم يصدقو الكذبة يا السي هشام عبود. حصلتو إما تزيدو تكذبو إما تعترافو انكم ماقاريينش. لان لي قاري غادي يفتح كتاب تاريخ ويتحد منه مع المواطنين. كل الامجاد الوهمية الي كنتو تحكو عليها مجرد اكاذيب على ارض الواقع. فبدون تونس والمغرب ماتستقلش الجزائر في 62 وانتم تعرفون ذلك لان خالد نزار اليوم هو من بين الحاكمين. دوغول تركها بين ايادي جزايريين يطيعون فرنسا حتى اكثر من الفرنسيين. يا عبيد الاستعمار

  2. لمرابط لحريزي

    الهواء = 21% أوكسيجين  + 78% نيتروجين | ولكن عندما تسأل الناس عن هذا فبنسبة عالية يعتقدون ان الأوكسيجين هو الهواء والهواء هو الأوكسيجين. هذا صحيح فقط بنسبة 21%. وبالتالي التدقيق في الاشياء لفهم الخطء من الصحيح يفرض نفسه. انت مصدع لينا الراس بالثورة والثوريات والاستقلال وانت يا ماشي ولد الحلال، هو الاستعمار ! ما تحشمش؟ لا ماكاتحشمش حيت كون كنتي كاتحشم كون ما قتلتيش القايد صالح. أنت شنحريقة فاسد. انت القايد فاسد. وا قول ليا ثاني ان الهواء هو الأوكسيجين يا شنحزيقة. والأوكسيجين غاز ولكنه نعو آخر وليس نفس نوع الغاز الذي يخرج من طيزك يا شنحزيقة

  3.  ! ! ! No comment

  4. Algerien Libre

    زكارة في المروك يا خو ... الجزائر يلزمها وحد جون كي جمال بلماضي شفتو كيراها ليكيب ناسيونال...بربي او يحطو محرز في المردية لبلاد تتسكم علاه حيت هما عندهم عقلانية انتاع الكفار يخدمو بعقلهم يا جدكم على بالنا لوكان محرز يكون في الحكومة راح يقطع البحبوحة على بول ساريو

  5. ابو نووووووووووووووح

    هذا الغبي لا يعلم ان هذا المسؤول الفرنسي يحترم قانون بلده ، ولا يسمح لنفسه ان يتكلم خارج اطار المهام المنوطة به ، والمضحك والغريب في الامر معا يشترط على هذا الضيف شروطه التي تخدم مصلحته الخاصة كمساعدته في تكسير شوكة الحراك ، و كتسليم المطلوبين الذين يعارضونه في فساده وفجوره . هذا الغبي المستبد نسي نفسه انه امام شخصية فرنسية وازنة في المجتمع الفرنسي وليس امام تبون او امام احدى جنرالاته او امام احد اهل الشيتا . لن تنهض ااجزاءر من الإنبطاح ومن الذل والهوان ما دام هذا الامي متعفن السمعة وامثاله يتحكمون في كل مفاصلها .

  6. الئعب الجزائري بين العصابتين

    الجزائىييون بين العصابتين يعتقد الشعب الجزائري و نسبة كبيرة من الرأي العام بالمنطقة أن عصابة عسكر الجزائر هي من اختلقت البوليزبال على أراضيها لمعاكسة المغرب و لعرقلة مسيرته الاقتصادية و ان النظام بالجزائر هو من يتحكم بعصابة بوزبال و يسخرها لأغراضه الشخصية... هذا الاعتقاد تبين منذ فترة انه اعتقاد غير سليم و خاطئ و لا يمث للحقيقة باية صلة و لا يعقل ان يهضمه و يتقبله عاقل بسيط من المواطنين و الراي العام بعد أن انكشاف أمر العديد ممن هم جزء في استمرار اللعبة ... قضية بوليزبال هي صنع المخابرات الفرنسية مائة بالمائة، هي ور قة قوية ادخرتها هاته الاجهزة المخابراتية الفرنسية للوقت المناسب لهدف واحد أو بالأحرى لهدف واحد وبضحيتين اثنتين بنفس الوقت أو كمن أسقط عصفورين بحجرة واحدة... هذين العصفورين الضحيتين هما شعب المغرب و شعب الجزائر بل اقتصاد البلدين لضمان تبعيتيهما لفرنسا أطول مدة حتى بعد مغادرة الجنود الفرنسيين بزيهم العسكري اراضي البلدين.. بالجزائر، انصرف فعلا الجنود الفرنسيين لكن تركت مخابراتهم عملاء و وكلاء جزائريين مكونة من فئة سياسية فاسدة و طغمة عسكرية حركية من الخونة يقومون بدور اشبه و اقوى و احسن مما كان يفعله الجيش و السلطات الاستعمارية الفرنسية بانفسهم حين تواجدهم هناك، يقتصر دور هؤلاء الخونة من جلدة ابناء الجزائر فقط في حماية مصالح فرنسا بالجزائر و تفويت كل ما تنتجه نحو فرنسا و خزائنها في صمت تام.. اما فيما يتعلق بالمغرب فلم تجد المخابرات الفرنسية الى حد ما بعد طردهم ا من الاراضي المغربية من سبيل لضمان تبعية المغرب له و امتصاص خيراته دون تعب او اراقة دماء الا محاولة عرقلة قيام دولة مغربية قوية باقتصاد مستقل متين قادر على التخلص من اية تبعية الا بزرع و دس و طمر مشاكل تستغل فيما بعد كورقة تكون كفيلة باضعافه واستنزاف موارده الطبيعية و تضييع الوقت عليه و اشغاله بالدرجة الأولى بايجاد حلول لمشاكله الحدودية مع الجيران من مخلفاته زمن الاستعمار ثم استنزاف كل مدخراته في مواجهة عصابة بوزبال هاته العصابة التي زرعتها بين المغرب و الجزائر كورقة ثانية لاستفزاز و ابتزاز و هدر موارد المغرب و الجزائر و اشغالهما بما لا يفيدهما في بناء مجتمع و شعب مثقف حر حي نشط متطلع للمستقبل و منافس للغير يومن بالوحدة و التضامن و التكافل موحد الكلمة و المواقف خاصة في وجه مستعمر الأمس. لقد نجحت فرنسا و مخابراتها بشكل كبير في الجزائر عبر عملائها و وكلائها يشكلون عصابة مفيوزية ارهابية مجرمة لاترحم متمثلة في نخبة من العساكر تدربوا على أيديها ظلوا يتلقون من أبيهم الغير اىشرعي السند و الحماية و الدعم بكل انواعه مقابل الطاعة و تنفيذ بالحرف و الدقة كل مايملى عليها من هاته المخابرات الفرنسية مع منحها هامش بسيط من حرية التصرف توهم به المواطن الجزائري انهم مواطنين جزائريين احرار يحبون البلد و يدافعون عنه مستقلون عن المخابىات الفرنسية... نعم لقد نجحت هاته العصابة الفاسدة في تمويه و استغفال و استحمار الشعب الجزائري لعدة عقود لكن اليوم مع العولمة و سرعة انتشار الخبر و كشف الغطاء عن جل اسرار الدول اتضح جليا للجميع ان هاته العصابة مز الجنرالات هي عصابة عميلة للمخابرات الفرنسية و ان الجزائر لم تكن أبدا بلدا حرا و لم تعرف الاستقلال عن فرنسا أبدا الى اليوم و انهها لا تزال مستعمر ة بشكل غير مباشر و بالوكالة و النيابة عبر عصابة من العسكر حركيين خونة لا يفقهون شيئا في التسيير و لا السياسة و لا الاقتصاد مبرمجون فقط على تنفيذ الاوامر التي تأتيهم من الخارج بكل وفاء و اخلاص لاسيادهم و هذه اليوم حقيقة لا يختلف عليها اثنين بالجزائر و لا يكذبها الا الشياتة و الانتهازيين و الوصولين و هؤلاء هم الفئة الثانية للعصابة العسكرية الاولى... يستحيل على كل عاقل ان يستطيع اقناع أي كان ان كل ما انتجته الجزائر منذ 1963 الى اليوم و ما تحصلت عليه من مداخيل تفوق ثلاثة تريليون دولار تبخرت و لم يعود لها أثر بالبلد... يستحيل اقناع اي كان ان هاته الاموال نهبت كلها من طرف افراد جزائريين وتم تبذيرها او استثما ها او طمرها بالجزائر او ان جزءا منها هرب الى الخارج و لو كان كذلك لكانت الجزائر اليوم تعيش سيولة نقدية وفائض لا مثيل له من الخليج الى المحيط... نعم هي أموال نهبت و لا تزال تنهب الى اليوم تسرق و تهرب بشكل رسمي عبر مؤسسات و اجهزة تحسب على السطة الجزائرية يصعب على أي كان الكشف عنها لتحكم المخابرات الخارحية بملفاتها و طرق نقلها و اعناق الساهرين عليها ... الجزائر بفضل عصابة جنرالات ابناء الحركيين العملاء الخونة ستظل في استنزاف دائم و انشغال تافه و تبعية مستمرة مع بعض الانفراجات مفتعلة للتمويه فقط من حين لاخر للتمويه وتخفيف الضغوطات و الاحتقانات عنها... هكذا يمكننا الجزم اليوم ان لا خلاص للمنطقة من التبعية و الانفلات من استنزف موارده و تعطيل مسيرته الاقتصادية و بناء مجتمع موحد سليم واع ملتزم طموح قادر على المنافسة و رفع التحديات الا بالتخلص من عنصرين جرثومين اثنين و في اسرع الآجال ألا و هما العصابة الفاسدة بصفوف العسكر الجزائري من تركة حركيي و خونة و عملاء و وكلاء فرنسا ثم العصابة الثانية عصابة بوليزبال... و الى ذلك الحين فستظل الجزائر و معها الشعب الجزائري اكبر الخاسرين بالموضوع... استنزاف مستمر، وجود عصابة بوزبال على اراضيه عليه اطعامه و التكفل بكل حاجياته دون منفعة او مردود بالمقابل كمن يقوم رغم أزفه بتربية مجموعة حيوانات بالبيت مستهلكة مشاغبة مدللة و مستنزفة لدخل الاسرة دون أية فائدة بالمقابل... لم يعد اليوم بعد افتضاح ماهية العصابتين و دور المخابرات الفرنسية بالمنطقة لأي مواطن جزائري أو غيره بأن يختبئ وراء الشجرة و لا يحاول حجب الشمس بالغربال أو يدعي شيئا اخر إلا ان كان من فئة المنتفعين من استمرار هذا الوضع الشاذ.. رمضان كريم..

  7. جزائري

    قائد الجيوش الجزائرية شنقريحة الغبي الذي يتحكم في الجزائر يظن أن قائد الجيوش الفرنسية مثله يقرر كل شيء. يا شنقريحة يا غبي قائد الجيوش الفرنسية مثله مثل كل الجنود الفرنسيين مكانه في الثكنات و الدفاع عن الوطن و الشعب الفرنسي و لا يمكنه الدوس على الدستور . ليس أمثالكم من تختارون الرئيس ليكون ناطقا باسمكم و لا تحترمون الشعب . لو كانت هذه المظاهرات التي يخوضها الشعب الجزائري لمدة تفوق السنة و لم يسمعها أحد. لو وقعت في فرنسا لتدخل الجيش في ظرف أقل من شهر ليطلب من الحكومة التغيير .

  8. سعيد

    لاحضتم كيف يتمسكن كأنه نعجة أمام رئيسه المباشر chef immédiat وكأني به يقول a vos ordres mon chef.

  9. Saad

    L état algerien n est autre qu un agent VIP du colon .et dire qu ils sont fier de revendiquer des terres cherifienne au noms des accords qu ils n ont pas imposé mais qui ont été imposés au royaume cherifien suite à sa défaite en voulant secourir et défendre de vrais bâtards de résidus coloniaux.

الجزائر تايمز فيسبوك