أخر نكتة:الجزائر دولة مقبلة على زلزال اقتصادي واجتماعي ترسل مساعدات عاجلة الى النيجر

IMG_87461-1300x866

حسب ما جاء في بيان وزارة الدفاع الوطني قامت الحكومة الجزائرية ، اليوم الأربعاء ، بتقديم مساعدات إنسانية عاجلة إلى دولة النيجر الشقيقة من خلال نقل على متن طائرة نقل عسكرية إنطلاقًا من القاعدة الجوية ببوفاريك، بإتجاه القاعدة الجوية للإنتشار الثانوية بالقطاع العملياتي إن قزام في عملية تؤكد مرة أخرى – يقول البيان – مرافقة الجيش الوطني الشعبي لكل المبادرات الإنسانية وإلتزامه الدائم والمستمر في تأدية مثل هذه المهام النبيلة.

وتتمثل المساعدات الإنسانية التي تم إرسالها في مجموعة من الخيم ومولد كهربائي لتضاف بذلك إلى مجموعة من الخيم وأطنان من المواد الغذائية التي تم نقلها برا عبر قافلة من الشاحنات.

وقد تم تسليم المعدات إلى السلطات النيجيرية على مستوى النقطة الحدودية مع دولة النيجر الشقيقة بولاية إن قزام بالناحية العسكرية السادسة.

في بلاد ميكي القوة الإقليمية الجزائر مقبلة على زلزال اقتصادي واجتماعي خطير بسبب الغلاء الفاحش وإنعدام ثام للمواد الغدائية في السوق والطوابير أصبحت مشهد يومي لتعديب المواطن والدولة ترسل مساعدات و تعفي دول افريقية من الديون زكارة في المروك من أجل عيون مرتزقة البوليساريو و تلبية رغبان بوال الأركان شنقريحة الذي أصبح المغرب يشكل له مرض نفسي عميق.

 

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. Ahhhhhh ,rien à dire trop c'est trop ,rien que de voir le matos sa fait pitié sans voir le contenus

  2. عبدالله بركاش

    «طلاب إطلب ومرتو تصدق»هذا المثال يقال في مثل هذه الوقائع،الجزائر دولة مفلسةتقبل صدقات من بعض الدول الغنية ولكن تريد أن تبين للعالم بأنها هي كذلك في استطاعتها التصدق على بعض دوال الجوار لكي تتحكم من قراراتها السيادية .

  3. كريم

    زكارة في الجزائريبن أما المغرب لم يعد يعتبر الجزائر دولة . لانها دولة فاشلة مثلها متل سوريا ولبنان والعراق وليبيا دولة انهارت .

  4. ابو نووووووووووووووح

    رجاء من كل معلق وقارء ان يتمعن جيدا في الصورة وسوف تدركون الحالة المزرية التي يعيش فيها المواطن الجزائري في الجنوب والطريق التي تسير فيها الشاحنة رفقة سيارة الدرك تعبر عن هذا الواقع . شاحنات كبيرة تقطع آلاف الكيلومترات على الرمال والحرف ، ومن اراد ان يطلع على هذه الأحوال المزرية فليدخل الى اليوتيوب وسوف يرى واقع المنكوحين الذين يدعمون ناكحيهم بكل سخاء . سوف ترون سائقين يعانون أشد المعانات .

  5. Hassan

    هذا شيء جميل، لكن هل من الممكن الإستمرار فيه. مرة واحدة و اثنتين لا تكفيان. عندما تنقطع المساعدات فجأة ينقطع الود فجأة، و بداية عملٍ سهلة جدا، لكن الإستمرار فيه مضن جدا، خصوصا عندما لا يجدي نفعا.

الجزائر تايمز فيسبوك