توقيف 71 مشتبه فيه في افتعال الحرائق في 14 ولاية

IMG_87461-1300x866

أوقفت مصالح الدرك الوطني واحد وسبعون مشتبه فيه على مستوى 14 ولاية يشتبه في تورطهم في الحرائق الأخيرة التي مست البلاد.

وجاء في بيان لدرك الوطني أن التحريات المعمقة المبنية على أدلة مادية مرفوعة من مسارح الحرائق، مدعومة بالخبرة العلمية والتحليل المكاني والزماني مكنت من توقيف 71 مشتبه.

وقدمت مصالح الدرك الوطني، حصيلة تحقيقاتها في حرائق الغايات الأخيرة التي مست مختلف مناطق الوطن، ويتوزع الموقوفون كالآتي : تيزي وزو (13)، جيجل (11)، بجاية (10)، قالمة (08)، عنابة (06)، الجزائر (04)، البليدة (04)، المدية (04)، الطارف (03)، سكيكدة (03)، تيبازة (02)، أم البواقي (01)، الشلف (01)، عين الدفلى (01).

وحسب بيان لذات المصالح، فبعد تقديم المشتبه فيهم أمام الجهات القضائية المختصة تم إيداع 47 شخصا الحبس المؤقت، ووضع 7 تحت الرقابة القضائية، فيما يبقى 9 مشتبه فيهم قيد التحقيق، بينما تم الإفراج عن 8 أشخاص.

أوضح البيان أن تحقيقات الضبطية القضائية إثر الحرائق التي مست مؤخرا عدة مناطق من الوطن، وبناء على تعليمات الجهات القضائية المختصة، توسعت لتشمل 30 ولاية متضررة، حيث سخرت لها كافة الوسائل البشرية والمادية من أجل تحديد مصدر هذه الحرائق المتزامنة من حيث توقيت اندلاعها وتحديد المتسببين فيها.

وأكدت قيادة الدرك الوطني، على التزامها المطلق بمواصلة مهمتها النبيلة لحماية الأشخاص والممتلكات، مهما كانت الظروف، وإجهاض أية محاولات مريبة تهدف إلى المساس بالأمن والنظام العام.

وحَيت قيادة الدرك روح التضامن المعبر عنه من طرف المواطنين، بالأخص مع المناطق الأكثر تضررا من هذه الحرائق المأساوية، معتبرة أن هذه التعبئة العفوية من طرف المواطنين، التي طبعها الحس الرفيع بالمسؤولية كان له الفضل في تحديد هوية المجرمين وإثبات تورط التنظيمات الإرهابية.

وتهيب مؤسسة الدرك الوطني بكافة المواطنين، بهدف المشاركة الفعّالة في مكافحة مختلف أنواع الإجرام، التفضّل بالإبلاغ الفوري عن كل عمل إجرامي أو أي إضرار بالصالح العام.

وذكرت ذات الهيئة، بالوسائط التكنولوجية الموضوعة تحت تصرّف المواطن وفي خدمته، عبر الخط الأخضر للدرك الوطني (10.55) وموقع الإستعلامات والشكاوى المسبقة (PPGN.MDN.DZ)، أو الإتصال بالوحدة الأقرب للدرك الوطني.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. C’est quand Chenkriha Bouwale et Kadboune Taboune Demandent l’arrestation de 40 millions marocains qui ont participé à la mise en feu les forêts de la Kabily

  2. الصادق***

    الحرائق بأيادي عبلة سواء بالمبادرة أو باللامبالات و الغريب أنه عندما تريد عبلة ترخييب الشعب بالدحاديح التهريجية تأتي بها على قناة اليتيمة و تصورها و لكن بمأن معلومة توقيف متهمين في الحرائق كذب فقط للاستهلاك عبلة ليس لديها دحاديح الحرائق لأنها في الحقيقة لم توقف أحد

  3. المزابي

    إلى أولائك المجرمين الذين يريدون إبادة الشعب الجزائري: إليكم أسباب الحرائق في الغابات والأحراج .. إن ارتفاع درجات الحرارة في النطاق المتوسطي يساعد بقوة على إضرام النار نتيجة مجموعة من العوامل : وهي: 1 - بقايا الزجاج والذي يتشكل كعدسات لامة تركز أشعة الشمس وتحدث الحرائق، ونعلم أن الغابات تكون مسرحا لتناول الخمور والاستجمام، والتخلص من القنينات. 2 - رمي ولاعات التدخين في الغابة :لما تشتد الحرارة ينفجر ما تبقى فيها من غاز محدثا شرارة تشعل الحريق. 3 - الحيوانات التي تعيش في الغابة : حوافرها أو أرجلها تحرك بها الصخور فتصطدم ببعظها محدثة شرارة تقدح وتشعل الحريق. 4 - وهو الأخير الإنسان إما عمدا أو جهلا أو سهوا، وهذا لا يتأتى إلا من إما من مجرم فاقد للعقل يريد إلحاق الضرر بالبيئة، وهذا الصنف نادر إذن: لماذا تتم محاكمة هؤلاء الناس ظلما وعدوانا ،؟؟؟

  4. ملاحظ

    مادامت الجزاءر قد اتهمت المغرب بإشعال الحرائق فإن الموقوفين ٧١ إما مغاربة أو عملاء للمغرب لذى يجب تنوير الرأي العام أو تقديم إعتذار رسمي للمغرب الذي نعلق عليه كل مصاءبنا ومشاكلنا. الله ينعل لي مايحشم

  5. حسني

    انتظروا كل شهر حرايق جديدة و اعتقالات جديدة و عشرية سوداء خطيرة تقترب ِ... لان العصابة عادت لتنتقم من الشعب وتسكته بالمرة

  6. حسني

    هل كل هاؤلاء الموقوفين عملاء عند المخزن يجب الخروج وتوضيح للجزاءريين أين وصلت التحقيقات وإدا كان كل هاؤلاء الموقوفين عملاء عند المخزن فهاده كارتة كبرا لأنكم دولة فاشلة يسرح ويمرح كل هاؤلاء العملاء وأنتم في نوم عميق. أنتم تريدون قمع الحراك وتبحتون عن شماعة العالم يضحك على غباءكم هل تضنون هاده المسرحية الغبية ستنطلي على المجتمع الدولي قريبآ ستصنفون دولة راعية للارهاب والارهابيين وسجنون على نفسكم وعلى الشعب الجزائري المغلوب على أمره أقل شيء ستصلط عليكم عقوبات وستكتمل الباقية. مخابرات عبلة تلقي بالبلاد إلا المجهول والشعب المغلوب على أمره هو من سيدفع الثمن أموال المحروقات هربة وسيدهب أبناء الجنرالات وحاشياتهم لتمتع خارج البلاد وسيبقا الفقاقير يواجهون الفقر والقحط والبؤس ياشعب الجزائر فيق راه مستقبل البلاد والعباد أسود

  7. Khalid

    إلى السيد حسني أقول لن تصنف الجزائر دولة إرهابية الآن لأن القوة الإستعمارية لازالت ترضع من بزولة الكابرانات الجزائر 30% و الأوروبيون 70%, هم لن يصنفون بقرتهم الحلوب بالإرهاب و لكن في يوم ما سينتهي البترول و الغاز و ستتهم الجزائر بتمويل الإرهاب.

  8. البشير

    أين الاتهامات ضد المغرب بإشعال الحرائق بالجزائر. أعطونا دلائل أو اعتذروا للمغرب ملكا وشعبا. هذا أقل حاجة يمكن أن تقوم به الجزائر لمحو الغلطة الكبيرة التي قامت بها

  9. جزائري

    آخر التحقيق سيقول القاضي بأن هؤلاء الأشخاص تلقون الأموال من المروك لحرق الجزائر و سيثق بوصبع لزرق بهذه الأكذوبة ليصفق للعصابة الحاكمة و يستمر في كره أشقائه المغاربة. متى كان مواطن في العالم يحرق وطنه . نتمنى أن تلد أخواتنا جيلا ذكيا يغير هذه السياسة أما نحن فنصنف أغبى شعب في العالم و جفت الأقلام .

الجزائر تايمز فيسبوك