فضيحة الإرهابي الدحدوحي زاهر بوخليفة تسحق جائزة “اوسكار” في الغباء المخابراتي الجزائري

IMG_87461-1300x866

فضيحة من العيار الثقيل تلك التي بصم عليها نظام عصابة العسكر بالجزائر، فبعد الاخراج الرديء لبرنامج “سقوط خيوط الوهم” الذي حاول من خلاله الكابرانات الترويج لمؤامرة مفترضة تحاك ضد الجزائر منذ عقود، بدأت خيوط السيناريو المحبوك بغباء تنكشف للرأي العام الدولي والجزائري وتؤكد بمالايدع مجالا للشك ان حكام المرادية يستحقون جائزة “اوسكار” في الغباء .

الشخصيات التي حاول نظام الكابرانات تقديمها على أنها عناصر من حركة يقول عنها أنها”ارهابية” تبين ان بعضهم موظفين لدى “جهاز المخابرات” الجزائري فيما اخرون ينتمون لأطراف وجهات موالية لنظام الكابرانات.

ويتعلق الأمر بالمدعو زاهر بوخليفة الذي تم تقديمه في الفيلم الرديئ “سقوط خيوط الوهم” على قناة للمخابرات الجزائرية, على أنه من “المتآمرين” على أمن الجزائر بالتواطئ مع المغرب وإسرائيل, حيث تبين انه من عناصر المخابرات الجزائرية بمقر قنصلية الجزائر في ألمانيا.

وكان التلفزيون الجزائري، قد بث الأربعاء، برنامجا تلفزيونيا تحت عنوان “سقوط خيوط الوهم”، يتضمن “اعترافات” أشخاص ينتمون لحركة “الماك” حول نشاط مسلح مفترض ليتبين ان الامر يتعلق بسيناريو من خيال العجائز.

 

 

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. محمد

    العصابة تصنع مشتقة لنفسها بي غبائها العالم اصبع لا يلعب لعبة الارهاب العالم الان يلعب بي الفيروسات وعصابة تريد سيطرة على الشعب بي الارهاب ههههه

  2. علي

    دائما نفس السيناريو ما يحبوش يبدلو مهزلة ورى مهزلة..الثقافة الدحدوحية داءما عندما يشتد الحبل على عنق الجنرالات. يبدؤن بخلق صورة الارهاب. في البلاد لالهاء الشعب عن مطالبه المشروعة

  3. غانم

    الماك بريئة من هده المسرحية . والحقيقة يعرفها الشعب الجزاءري. الضحية الأول. خطة لضرب الحراك وحجة للحرب ضد المغرب

  4. الوهم

    هم كانوا يعرفون ان هده المسرحية لن تعمر طويلا وسوف تنكشف خيوطها بسرعة لدالك اطلقوا على هده العملية اسم "خيوط الوهم" لان لوهم خيوطه تنقطع بسرعة

  5. كمال

    كل شيء اصبح مكشوف ومسرحياتهم الغبية والتي تفتقر الى الصنعة والاحترافية انها القوة الضاااااربة، هيا كرينديزر انطلق

  6. بوعادي

    معذرة يا احرار الجزائر قبل اسبوع كان لي نقاش مع صديقي مصطفى من بجاية حول التصعيد الدي يقوم به كبرانات فرنسا قلت له يا اخي ان العجائز سيقومون بفوضى وحرب الله اعلم و متى و كيف ستحط اوزارها قال لي لا لا تكون هناك حرب لان الجزائر وراءها روسيا و ايران و الصين و ايطاليا و المانيا و المغرب وراءه امريكا و فرنسا و اسرائيل و بريطانيا سكت و لم اقل كلمة واحدة و عرفت ان جل الشباب الجزائري لا يفكر بالطريقة الصحيحة لو كان كذلك ما طلب الحماية من الاتراك ليستعمروا الجزائر لمدة تزيد عن ثلاتة قرون و تباع الجزائر كأيالة عثمانية للفرنسيين اجبت في قرارة نفسي اننا دول مسلمة و لا يهمهم ان اقتتلنا او تشردمنا كل ما يهمهم هو ما تتوفر عليه ارضنا ليعيشوا في رفاهية و نعيش نحن في القهر و التخلف و الجهل معذرة يا احرار الجزائر ابحثوا عن اي جينة خلق منها بوصبع الازرق لان شيء واحد تتفقون عليه و هو وضع نظام ذو شرعية اكثر من ثلاتة قرون مع عصابة قطاع الطرق سطو على الشرعية سنة 1962

  7. وراه المخابرات المروكية على علم بكل ما يدور في فلك عبلة اقسم بالله العلي العظيم

  8. ابو نووووووووووووووح

    غباء النظام الجزائري يورطه في فضيحة جديدة مرة أخرى وكالعادة ، ففي سياق الحملات الإعلامية المسعورة التي يشنها نظام العسكر الحاكم في الجزائر ضد المغرب، عرض التلفزيون الجزائري قبل أيام شريط وثائقي بعنوان " كشف خيوط الوهم"، قال أنه يوثق لاعترافات أشخاص ثبت ضلوعهم في "مخطط إرهابي من تدبير المغرب وإسرائيل" ضد الجزائر، وهو الشريط الذي اتضح بسرعة كبيرة أنه "مفبرك"، وأن الغاية منه التحايل على المتابعين، وتأليب الرأي العام الجزائري ضد المغرب. وارتباطا بما جرى ذكره، فضح الإعلامي المغربي "يوسف بلهيسي" ألاعيب القناة الجزائرية المذكورة، حيث أكد أن أحد هؤلاء "الكومبارسات" الذي قدمته للجمهور على أساس أنه "متورط" في المخطط الإرهابي "المزعوم"، ما هو إلا "موظف تابع للخارجية الجزائرية". هذه الفضيحة الجديدة أعادت إلى أذهان المتتبعين المغاربة سلسلة من "الحماقات" و الحكايات المفبركة السابقة التي حاولت من خلالها الجارة الشرقية شيطنة المغرب، قبل أن يفتضح أمرها بسبب "غباء" صناعها الذين يتركون في كل مرة أدلة دامغة تؤكد أنهم "أغبياء" حتى في صياغة مسرحيات مفبركة

  9. بليد

    كل يوم يسقط قناع الكابرانات،عنوان الشريط ينطبق عليهم : سقطت خيوط اوهامهم امام العالم.يبرهنون يوميا على انحطاط مستواهم وعلى بلادتهم.باستمرارهم على نفس اللعبة يزيدون من عزلتهم.انقلب السحر على الساحر...

  10. mohamed

    اظن ان هذا العلم الذي يراد به تمثيل المانيا قد تم صنعه بالجزائر لانه غير صحيح حيث ان العلم الالماني على النحو التالي : الاسود يليه الاحمر ثم من بعده الذهبي

الجزائر تايمز فيسبوك