الأطباء الخواص يهددون بالإضراب بسبب رفع الضريبة

IMG_87461-1300x866

وجهت نقابة الأطباء الخواص في الجزائر، نداء للرئيس عبد المجيد تبون من أجل مراجعة نظام الضريبة الجديد المدرج في قانون المالية لسنة 2022.

واعتبرت النقابة في رسالة للرئيس تبون أن رفع الضريبة إلى 35٪ بعد أن كانت 12٪  سيؤدّي إلى تسريع سقوط المهنة في ظل وضع صحي صعب فرضته جائحة كورونا.

وقالت النقابة إنها  تحتفظ بالحق في التعبير عن عدم ارتياح الأطباء الخواص من هذا الإجراء، في إشارة إلى إمكانية لجوء الأطباء الخواص إلى الإضراب، احتجاجا على رفع الضريبة.

وتشبه وضعية الأطباء الخواص المحامين الذين فرض عليهم نفس الإجراء في قانون المالية، وأدى ذلك إلى إعلانهم إضرابا وطنيا، مبررين ذلك بكون رفع الضريبة سيرهن حق الجميع في الوصول إلى محامي والتمتع بمحاكمة عادلة.

وطرحت في السابق إشكالية الأطباء الخواص في ظل عدم تصريح الكثير منهم بالقيمة الحقيقية للكشف التي يفرضونها على المرضى، ما يجعل قيمة ما يدفعونه من ضرائب هامشيا جدا مقارنة بمداخيلهم.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك