امير ديزاد بعيدا عن السياسة هذي حياتي في صحاري تيندوف

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. لمرابط لحريزي

    تندوف وكولوم-بشار أراضي مغربية احتلتها فرنسا سنة 1844، وسجلتها كجزء من اقليم الجزائر الفرنسي سنة 1954. هادي هي الصحراء الشرقية في الذاكرة الشعبية المغربية. ونحن طالبنا ابسترجاعها تحت السيادة المغربية سنة 1963 وبسببها قامت حرب الرمال. وسنسترجعها بإذن الله عز وجل

  2. السميدع من القارة الاطلسية المغربية

    كل الجزائريين مصرون على اكل السحت و الرضى بالمسروق لان الصحراء الشرقية يا السي الامير انها مغربية احتلتها فرنسا 1844م و لم تسلمها لمقاطعتها الجنوبية الا 1954م فلما تصرون على قول المنكر .يهديكم الله كما تقولون انتم مسلمون و مع فلسطين ظالمة او مظلومة و لكنكم تفعلون ما هو افظع ما تفعله اسراءيل لانكم تسرقون من المغرب 500الف كلم مربع اي 20 مرة من مساحة فلسطين فانتم مثل ايران نفس الكلام فهي ايضا تبلبل مثلكم و تقول انها مع فلسطين و هي ايضا قتالة للمسلمين بالملايين مثل نظامكم السفاح الذي قتل مائات الالف من الشعب في التسعينيات و هي ايضا طرطقت تريليوني دولار لزرع الفتن و النعرات و الحروب بين صفوف المسلمين كما تدعم مثل نظامكم الفئات الباغية و الانفصالية و تحتل الاهراز العربية غصبا عن اهلها العرب الذين شيعتهم بالقوة و غير الفرق ان ايران شيعية صفوية خارج عن ملة الاسلام اما انتم تدعون انكم مسلمون و من اهل السنة و الجماعة و هذا لا يستقيم مع العقل فاما مسلم آكل الحلال الطيب و احارب الخوارج الفئات الضالة الانفصالية و اما كافر اقر ان تندوف و بشار انهما لي و انا اعلم انهما ليستا لي و انه الصليبي الفرنسي من سرقها و اعطاني اياها لي . الاسلام اما اخذه كله و اما تركه كله الله يهديكم ماشي الديب حلال و الديب حرام فانت رجل طيب مع وحدة المغرب بصحرائه الجنوبية التي تسمونها غربية و لكن ايمانك ناقص ان لم تعترف بالصحراء الشرقية انها مغربية ايضا .

الجزائر تايمز فيسبوك